القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

وزير التعليم يكشف تفاصيل تدريس اللغة الصينية للصف الأول الإعدادي العام المقبل في 10 مدارس رسمية

أكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني أن مصر توفر لأبنائها لغات عديدة اختيارية كلغة ثانية لتمكينهم من التعامل مع العالم ولتمكينهم من اقتحام مجالات عمل جديدة في مصر وخارجها.
وأضاف شوقي في تصريحات صحفية أن الكل يعلم أن اللغة الصينية أصبحت تدرس في العالم الغربي كله نظرا للتطور الهائل في آسيا عموما والاحتياج لها في المنافسة العالمية.
وتابع: اللغة الثانية اختيارية ونحن نجتهد لتوفير كل ما يمكن لتعليم أولادنا لمن يريد ذلك والأمر اختياري وسوف يبدأ بتجربة محدودة في 10 مدارس عامة فقط ومدرسة واحدة للتعليم الفني العام القادم.

وأكد وزير التربية والتعليم والتعليم الفني: نحن نسابق الزمن (رغم جائحة كورونا) لتأليف ومراجعة وطباعة وتوزيع المناهج الجديدة في كل شئ ولنتذكر أنها تنتج لأول مرة بالكامل وهو عمل ضخم للغاية.

ووجه شوقي رسالة لأولياء الأمور قائلا: اتركوا الأولاد يتعلمون في المدرسة فقط لأن هذه هي فلسفة النظام الجديد ولا نريد تحويله للعادات القديمة في الحفظ والدروس والدرجات والامتحانات. وسوف يكون هناك تدريب متكامل بشكل جديد لكافة المعلمين المنوط بهم تدريس هذه المناهج قبل العام الدراسي بوقت كافي وندعو الله ان تكون الأوضاع أفضل من ناحية جائحة كورونا.

وكان الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، قد عقد اجتماعًا مع لياو لي تشانغ سفير جمهورية الصين الشعبية بالقاهرة والوفد المرافق له، لمناقشة عدد من الموضوعات الخاصة بالمشروعات المشتركة بين البلدين في مجال تطوير التعليم، وذلك عبر تقنية الفيديو كونفرانس.

وناقش اللقاء مجالات التعاون بين الجانبين ومن بينها: تدريس اللغة الصينية في المدارس المصرية كلغة اختيارية بداية من العام المقبل بعدد من المدارس الرسمية لغات بالصف الأول الإعدادي، وبدء تشغيل وقبول الطلاب بورشتي لوبان مصر بالتعاون مع كلية تيانجين للصناعات المهنية الخفيفة، وكلية تيانجين الفنية للنقل وذلك في إطار الجهود المبذولة لتطوير التعليم الفني، بالإضافة إلى التعاون مع شركة نت دراجون الصينية من أجل مشروع إنشاء الفصول المتنقلة لعلاج مشكلة تكدس التلاميذ في الفصول.

وفي بداية الاجتماع، أشاد الدكتور طارق شوقى، بالعلاقات المصرية الصينية والتي وصفها بالمتميزة والقديمة والعميقة، مشيرًا إلى أن الدولة المصرية تحرص على الاستفادة من التجربة الصينية الفريدة والملهمة في التنمية الاقتصادية وعلاقتها بالتنمية الشاملة في مختلف المجالات.

وأعرب السفير الصينى عن سعادته بالتعاون المثمر مع وزارة التربية والتعليم المصرية، مشيدًا ببرنامج إصلاح التعليم والتطور الذي تحقق في العملية التعليمية في مصر، مؤكدًا أن السفارة الصينية على استعداد تام لتقديم كل أوجه الدعم لوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني لتنفيذ مشروعها القومى.
وزير التعليم يكشف تفاصيل تدريس اللغة الصينية للصف الأول الإعدادي العام المقبل في 10 مدارس رسمية
المصرى اليوم
| 18 مايو 2021
×