الرئيسية | أهم الأخبار | إنضم لمجموعتنا الجديدة ليصلك كل الإخبار
إنضم للجروب أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث

نصائح للأمهات في الامتحانات.. البليلة والفول السوداني والموز والكبده ضرورة

المصرى اليوم
| 08 مارس 2021
حدد الدكتور مجدى بدران عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، عدة نصائح للأمهات والطلبة، لاستكمال باقى أيام الامتحانات، بلا تعب، أو خلل في الذاكرة لاستعادة المعلومات المطلوبة، فضلا عن البعد عن التوتر.

وبدأ بدران نصائحه بضرورة تحديد أنواع الطعام التي يجب أن يتناولها الطلاب، وما يجب الابتعاد عنها، كالتالى:

حساسية الطعام:

ضرورة تجنب المواد الحافظة ومكسبات اللون والطعم والأطعمة التي تسبب الحساسية حيث ثبت أن التعب من أعراض الحساسية يسبب ضعف الأداء العضلى والتكاسل، بجانب النعاس ونقص الانتباه والتركيز.

أغذية للامتحانات والمناعة:

أشار بدران إلى أهمية ضرورة تناول الأسماك والبقول والموز والفول السودانى واللوز، حيث يتأثر المخ بالعناصر الغذائية عن طريق إنتاج ما يسمى بالموصلات العصبية، التي تؤثر في الذكاء والتفكير والإبداع والمزاج والقدرة على الاستيعاب والاحتفاظ بالمعلومات وتذكر واسترجاع المعلومات المختزنة بالمخ ومساعدة الإنسان على التعلم، وعند نقص أو عدم توازن هذه الموصلات العصبية يعانى الإنسان من الاكتئاب أو قلة التركيز أو ضعف الذاكرة.

وأوضح أنه لإنتاج الموصلات العصبية يحتاج المخ إلى التغذية الجيدة التي توفر له الأحماض الأمينية والفيتامينات والمعادن والأحماض الدهنية غير المشبعة والسكر بمستوى معتدل في الدم، ويعد الفوسفور منشط للقوى الفكرية والجسدية، ومصادرة الغذائية هي البيض والكبدة والسمك، فيما يؤثر نقص اليود على القدرات الذهنية، ويسبب بطء النمو المعرفي والحركي، مع انخفاض التحصيل الدراسى، والإحساس بالتعب.

يفضل تناول 5 وجبات غذائية متوازنة، كماً ونوعاً خفيفة سهلة الهضم، فالتوتر العصبي مع الامتحانات يقلل من العصارات الهاضمة.

شرب الماء والسوائل الطبيعية بكثرة، خاصة في لجان الامتحانات، فقدان السوائل سبب شائع للشعور بالتعب نتيجة بطء الدورة الدموية، خاصة في المخ وبالتالى يقل أكسجين.

الأحماض الأمينية هي الوحدات البنائية للبروتين، حمض التريبتوفان يقوي الذاكرة، ويتوفر في الموز والتمر والجبن القريش والفول السودانى، ويسبب نقص حمض الليسين القلق والعصبية الزائدة، ويتوفر في الفول الأخضر والسبانخ، حمض الفينيل ألانين مهم جدا لإنتاج هرمونات السعادة والموصلات العصبية، ونقصه يؤدى إلى الخمول، ومصادره منتجات الألبان والخبز الأسمر.

فيتامين ب1 هو فيتامين ضد النسيان، ويسمى فيتامين الأعصاب، وهو مهم للتحكم في الذكاء والقدرة على التعلم، ويوجد في الحبوب والمكسرات والخميرة والبليلة.

فيتامين ب 2 نقصه شائع ويؤدى إلى ضعف الذاكرة، ويوجد في الخميرة والأسماك والخضروات الخضراء والفواكه والقمح.

فيتامين ب 3 ينشط الذاكرة، ويوجد في القمح واللحوم.

فيتامين ب12 مهم للمخ والأعصاب، ويوجد في اللحوم والجبن والبيض والقمح.

الكولين ضرورى للحفاظ على الذاكرة، ويتوفر في صفار البيض والكبدة.

ضرورة تناول حمض الفوليك، الذي له فوائد متعددة منها وظائف الجهاز العصبى، وزيادة إفراز هرمون السيروتونين أو هرمون السعادة، وإنتاج البروتينات داخل الجسم، فضلا عن عمليات التمثيل الغذائى للاستفادة بالأحماض الأمينية، والمساعدة في إنتاج كرات الدم الحمراء، وزيادة كفاءة الحديد في الجسم، وأهم المصادر الغذائية لحمض الفوليك هي الخميرة، والكبدة والديك الرومى، والدجاج والعدس، والخضروات الورقية خاصة السبانخ والخس، والفول السودانى والبروكلى والخبز الأسمر، والخرشوف والبامية، والقرنبيط، والتمر، ويقلل الماء المغلى وتصنيع الأغذية من حمض الفوليك بنسبة 90%، فللحفاظ عليه يفضل طهيه بالبخار، والإقلال من حفظ الطعام في الثلاجات.

وشدد الدكتور مجدى بدران، على ضرورة عدم تجاهل منتجات الألبان لكفاءة الأعصاب والعضلات، مع دعم البوتاسيوم في الجسم، الذي يعمل كمهدئ للأعصاب، ويتوفر في اللحوم واللبن والبيض والفواكه.

النوم الجيد يحسن الذاكرة العاملة.

الفكاهة تدعم الصحة ووالقدرة على التعلم: فالنوم الجيد يعزز عمليات استدعاء المعلومات، ولا داعى لمزيد من التوتر حاليا في الأسر المصرية، فالتوتر يقلل المناعة والتحصيل الدراسى، ويفضل نشر البسمة والضحك والتفاؤل، فضلا عن أن الفكاهة تنشط الذاكرة، والدعابة المصاحبة للمعلومة تخزن في الذاكرة بصورة أفضل من المعلومة الجافة.

ابتعاد الآباء عن التدخين، فالتعرض للتدخين السلبى يقلل الذاكرة.