الرئيسية | أهم الأخبار | إنضم لمجموعتنا الجديدة ليصلك كل الإخبار
إنضم للجروب أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث

كوادر كنسية تؤيد القمص تادرس: القبطية لغة عادية

الدستور
| 24 يناير 2021
أيد المرتل ثابت حنا، الحاصل على بكالريوس الكلية الإكليريكية، ودبلوم معهد الرعاية والتربية الكنسية، تصريحات القمص تادرس يعقوب ملطي، راعي كنيسة الشهيد العظيم مارجرجس للأقباط الارثوذكس باسبورتنج، والتي أدلى بها بخصوص اللغة القبطية واستخدامتها في الكنائس.

وأشار حنا في تصريحات خاصة للدستور، إلى أن القمص تادرس يعقوب لم يخطئ لأن اللغة القبطية هي لغة اولا واخيرا.. تحدث بها اباءنا الأقباط وفق تعبيره، مثلها مثل الهيروغلفية والهيراطيقية والديموطيقية، ويجب أن نوازن بين الرغبة في الحفاظ عليها من الاندثار وبين روحانيات القداس.

وأشار "حنا" إلى أنه يحب أن يتلو الألحان باللغة العربية حتى يصليها معه الشعب ورعاة الكنيسة لا يعارضوه في ذلك، موضحا أن اللغة القبطية لا ترتبط بمدى روحانية المرتل بل هي لغة كبقية اللغات، نتحدث إلى الله من خلالها، فالكنائس السريانية والكلدانية والاشورية والرومية والارمنية والهندية والحبشية لها لغاتها وجميعها تتحدث الى الله.

من جانبه، قال الكاتب والباحث كريم كمال رئيس الاتحاد العام لأقباط من أجل الوطن، إن حديث القمص تادرس يعقوب ملطي في الفيديو المنتشر والموجه للشمامسة خلال إحدى القداسات عن الألحان القبطية لا يتعارض مع طقس الكنيسة ولا يجب أن نتناقش في مضمونة خارج السياق الذي قيل من أجله.

وأضاف كمال في تصريحات خاصة لـ"الدستور ": أن القمص تادرس يعقوب أحد علماء الكنيسة البارزين، وله العديد من الكتب التي تتحدث عن أهمية الحفاظ على اللغة القبطية والألحان القبطية وما تحدث به للشمامسة يتفق مع العديد من احاديث الراحل العظيم قداسة البابا شنودة الثالث عن أهمية اختيار الألحان المناسبة والسهلة لعامة الشعب في الأعياد والمناسبات.

وتابع: لأن في أحيان كثيرة يتسابق الشمامسة في حفظ ألحان قبطية صعبة غير معروفة لأغلب العامة وقولها في قداسات الأعياد والمناسبات، وهو الأمر الذي يؤدي إلى تشتيت الشعب عن الصلاة واعتقد هذا ما كان يقصدة القمص الجليل.

وأضاف كمال "نحن نستعمل في كل دولة اللغات المحلية التي تتكلم بها الدولة بجانب اللغة القبطية في الصلاة حتى يفهم أغلب الشعب الصلاة".

وتابع: أصبحت هناك مشكلة في وسائل التواصل الاجتماعي، حيث يتم اقتطاع أجزاء من أحاديث موجه لموضوع معين ولفئة محددة وهو ما يغير معنى الحديث.

وطالب كمال الكنيسة القبطية الأرثوذكسية بفتح فصول في كل كنيسة لتعليم اللغة القبطية حتى نحافظ على لغة الكنيسة الأم ولا يجد الشعب صعوبة في فهمها خلال الصلوات.

وأضاف كمال "مازلت هناك عائلات قبطية تتحدث اللغة القبطي في المنازل ومنها عائلة نيافة الأنبا ديمتريوس أسقف ملوي، والتي خرج منها العديد من الكهنة والرهبات وأيضا تاسوني إنجيل زوجة الراحل القمص بيشوي كامل كاهن كنيسة مار جرجس بمنطقة اسبورتنج بالإسكندرية، وهي نفس الكنيسة التي يخدم فيها العلامة القمص تادرس يعقوب وهي الكنيسة التي تخرج منها العديد من مطارنة وأساقفة ورهبان وكهنة الكنيسة القبطية الارثوذكسيةً وأغلبهم تتلمذ وتعلم على يد الراحل القمص بيشوي كامل والقمص تادرس يعقوب والراحل القمص لوقا سيداروس.

وكان القمص تادرس قد علق على استخدامات اللغة القبطية في الكنائس قائلا:" القداس مش للشمامسه.. علشان تتسابق في الألحان ده فشل كامل للكنيسة.. تقولي بنحفظ النراث ؟ لأ احفظ التراث في بيتك.. في الكنيسة بنكلم المسيح من قلبنا، مش هتكلم من قلبي إلا وأنا فاهم اللي أنا بقوله.. اراهن أن نص الشمامسة اللي موجودين مش فاهمين كل اللي بيقولوه.. ارجو نصلي من القلب.. في أمريكا أغلب القداس بالإنجليزي، لأننا بنبشر للناس، يدخل أي واحد اميركاني لازم يعرف المسيح.. - لو واحد مش مسيحي هيسمعكوا هيقول دول بيقولوا ايه !".

وتستعد الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، برئاسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، لبدء أول أصوامها المُتصلة في 2021، وهو صوم أهل نينوى، والمتعارف عليه شعبويًا باسم صوم يونان النبي، والذي يستغرق 3 أيام بدءً من 24 فبراير.

ابونا العلامه تادرس يعقوب : - القداس مش للشمامسه .. علشان تتسابق في الالحان ده فشل كامل للكنيسه ... - تقولي بنحفظ النراث ؟ لأ احفظ التراث في بيتك - في الكنيسة بنكلم المسيح من قلبنا ، مش هتكلم من قلبي الا وأنا فاهم اللي أنا بقوله - اراهن ان نص الشمامسه اللي موجودين مش فاهمين كل اللي بيقولوه .. ارجو نصلي من القلب - في امريكا اغلب القداس بالانجليزي ، لاننا بنبشر للناس ، يدخل أي واحد اميركاني لازم يعرف المسيح - لو واحد مش مسيحي هيسمعكوا هيقول دول بيقولوا ايه !

Posted by Ramy N Diab on Thursday, January 21, 2021