الرئيسية | أهم الأخبار | إنضم لمجموعتنا الجديدة ليصلك كل الإخبار
إنضم للجروب أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث

مات الزوج فلحقته بعد 10 أيام.. كورونا ينهي حياة معلم وزوجته في المنوفية

مصراوى
| 14 يناير 2021
اتشحت قرية كفر قورص التابعة لمدينة أشمون في محافظة المنوفية، بالسواد حزنًا على وفاة أحمد رمضان 56 عامًا معلم رياضيات، وزوجته سحر شوقي 50 عامًا، متأثرين بإصابتهما بفيروس كورونا.

وأوضحت هالة محمد، ابنة خالة الزوجة، أن مُدرس الرياضيات تعرض لأزمة قلبية مفاجئة نُقل على إثرها للمستشفى، وكان لابد من إجراء عملية عاجلة لتركيب دعامة في القلب، وأثناء الفحوصات الطبية المختلفة ظهرت أعراض فيروس كورونا عليه، فجرى إيداعه غرفة العناية المركزة.

وأضافت السيدة، أن زوجة الراحل رافقته خلال فترة مرضه حتى دخوله للعناية المركزة، ما أدى إلى إصابتها بالفيروس، وساءت حالتها ونُقلت بشكل عاجل إلى ذات المستشفى التي يرقد بها رفيق عُمرها.

وأضافت ابنة الحالة، أن حالة الزوج تدهورت أكثر وفوجئ الجميع بوفاته، وانتشر الخبر بين أهالي القرية لتخيم حالة من الحزن الشديد على عائلته وتلاميذه، ونصح الأطباء بإخفاء الخبر على الزوجة، حرصًا على حالتها النفسية.

وتابعت السيدة: "سحر طول الوقت كانت بتسأل التمريض على جوزها حالته إيه، وقالتلهم عايزة أشوفه واتطمن عليه، أو حد يوديني ليه، لكن طبعًا مكنتش تعرف بوفاته أبدًا، وبسبب عدم ارتياحها أشارت برغبتها أن تنتقل من المستشفى إلى آخرى، وكأنها شعرت أن شيئًا ما قد حدث ولا يُريحها البقاء لحظة".

لم تمر ساعات على نقلها لإحد المستشفيات الخاصة بالمنوفية، حتى ساءت حالتها وتوفيت، لتلحق بزوجها بعد 10 أيام من رحيله.