الرئيسية | أهم الأخبار | إنضم لمجموعتنا الجديدة ليصلك كل الإخبار
إنضم للجروب أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث

" قمصان " يطلب من "محاربي السرطان" العفو: متضعيوش مستقبلي

البوابة نيوز
| 13 يناير 2021
طلب الشاب محمد قمصان ابن قرية سنهور المدينة مركز مطوبس محافظة كفر الشيخ من " حنان العزب " والتي تلقب بأم محاربي السرطان خاصة ومن جميع محاربي السرطان الحاضرين في تحقيقات النيابة العامة مساء اليوم، الصفح والسماح، عما فعله وبدر منه من ادعائه الإصابة بمرض السرطان، ومهاجمته إياهم على صفحات الإنترنت.

وقال " قمصان " قبل عرضه أمام، المستشار يحيي السعقان رئيس نيابة مركز دسوق، لمحاربي السرطان، أنا غلطان ابوس أيديكم متضعيوش مستقبلي سامحوني، وردت عليه " حنان العزب " محاربة سرطان، قللتك يامحمد بلاش تكابر واسكت وأعتذر من الأول مسمعتش كلامي، ودلوقتي مينفعش أدخل لرئيس النيابة وأقوله أحنا مسامحينه، ثم دخلت في نوبة من البكاء وانصرفت.

وكانت نيابة مركز دسوق، قد واصلت التحقيق مع، الشاب " محمد قمصان - 22 سنة " المقيم بقرية سنهور المدينة مركز دسوق، بعد ورود تحريات المباحث في حقيقة البلاغات المقدمة ضده بادعاء الإصابة بالسرطان، وذلك بعد انتهاء الأجهزة الأمنية بكفر الشيخ، من التحقيق معه في البلاغ المقدم من قبل محاربوا السرطان، واخصائية اجتماعية، حول ادعاء الشاب محمد قمصان، المقيم بقرية سنهور المدينة التابعة لمركز دسوق بكفر الشيخ، إصابته، بمرض السرطان،عقب تداول منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" تفيد بأنه غير مريض بالسرطان، حيث تم استدعائه للسؤال حول مضمون هذا البلاغ، بعد تسريب أنباء عن اعتراف " قمصان " أمام المباحث بعدم مرضه بالسرطان وعدم تقديم ما يفيد بإصابته..

وكان " قمصان " قد نشر فيديو بث مباشر قبل يومين،بصحبة والدته " نوال عثمان "هاجم فيه، هو والدته المشككين في إصابته بالسرطان والذي قال أنه يعالج منه منذ 4 سنوات، نافيًا أن يكون فعل ذلك طلبًا للشهرة أو الدعم المادي..

واعقب الفيديو، نزول صورة " لقمصان، مضطجعًا على سريرة وتم تركيب محلول له، وقالت شقيقته،ادعوا لمحمد اخويا جاله جلطه بسببكم؟

وقالت والدته "حسبي الله ونعم الوكيل في كل واحد ظلمه أصيب بجلطة أمس "، بسبب حزنه الشديد على تعرضه للهجوم من قبل البعض أمس، بعد نشره منشورًا يؤكد أن السرطان انتقل في جسده بشكل كامل.

ولكن المشككون في مرض " قمصان " هاجموه مرة ثانية، وقالوا هل مريض الجلطة يعالج في منزله بمحلول ملحي؟، حتى فوجئوا باستدعائه من قبل الأمن لسؤاله حول أصابته بالسرطان من عدمه.

وقالت نشوي السيد، أحدي محاربات السرطان، نحن نشكك في إصابة " قمصان " بالسرطان، نظرًا لأننا واجهناه أكثر من مرة عن طريق جروبات " انا أقوي من السرطان " والسرطان بداية حياة " والذي يوجد أغلب الحالات المصابة بالسرطان، أننا طالبنا محمد بتقرير بذل النخاع بصفته كم زعم " مريض سرطان اللوكيميا " الدم " فرفض، وحينما سألناه أين يعالج قال للبعض في مستشفى 5757، ولكنا لم نجد له ملف، وقال البعض الاّخر، أنه يعالج في مركز اورام طنطا ولم نجد له ملف ايضًا.

وأضافت نشوي في تصريح " للبوابة نيوز " أن " قمصان " قد ادعي المرض وأثر بالسلب على بعض حالات محاربوا السرطان، بأن نشر على صفحته، أنه ياس من العلاج وأنه سيتركه ويستسلم للموت، مما جعلهم يرفضون استكمال العلاج تأثراّ به، ويقولون لماذا نتعذب في علاج جلسات الكيماوي.

ومن المنتظر أن يصدر قرار النيابة العامة بحق " قمصان " بعد قليل، عقب الأنتهاء من التحقيق معه لليوم الثاني، حيث حضر مرتديًا ترنج رياضي.