الرئيسية | أهم الأخبار | إنضم لمجموعتنا الجديدة ليصلك كل الإخبار
إنضم للجروب أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث

سكتة قلبية تنهي حياة ضابط المرور بطل قصة "الطفل الجائع" - صور

صدى البلد
| 10 يناير 2021
تداول عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، تفاصيل اللحظات الأخيرة فى حياة النقيب محمد عرابي، الضابط بالإدارة العامة لمرور القاهرة، الذي توفي أمس، السبت، بسكتة قلبية وتم دفنه بمقابر العائلة بالقاهرة، والمشهود له بمواقفه الإنسانية، من جانب زملائه الضباط والأفراد والمواطنون في الشارع بأماكن خدمته.

النقيب محمد عرابي، ضابط شرطة خفيف الظل وخلوق يحب الجميع، ويحكى المواطنون عن إحدى لقطاته الإنسانية مع طفل أخذ مواد غذائية من صاحب سوبر ماركت ولاذ بالفرار، مما دعا صاحب المحل إلى الركض وراءه، حتى اصطدم الطفل بالضابط.

تفاصيل القصة التي يقصدها أحد المواطنين تقول إن الضابط النقيب محمد عرابي، ضابط مرور بمدينة نصر، كان يقف أمام نادي السكة، وإذ بأحد الأطفال يجري ويحمل في يده أكياس مواد غذائية وخلفه أحد الأشخاص، حتى اصطدم الطفل بالضابط.

وأمسك الضابط بالطفل وتبين أن الشخص الذي يجري وراءه صاحب سوبر ماركت، وإذ ببياع السوبر ماركت يقول للضابط: "الله ينور يا باشا ده حرامي"، الضابط تجاهل بياع السوبر ماركت ونظر للولد وقال له: "إنت أخدت إيهط، فوجد في يده كيس عيش وكيس شيبسي، فنظر الطفل للضابط وقال له: "ونبي متحبسنيش يا باشا"، فقال له: "متخافش يا حبيبي"، وقام وأخرج محفظته أمام الناس ونظر للبياع وسأله: "بكام دول؟"، رد: "15 جنيه"، وأخرج الضابط ثمن الأغذية وقال لصاحب المحل: "اتفضل".

ورد صاحب المحل: "يا باشا ده عيل متشرد حرامي متعود يعمل كده سيبهولي بس انا هاكله علقه اخليه يحرم"، نظر الضابط للبياع نظرة غضب وقال له: "لما طفل عنده 10 سنين ياخد منك أكل ويجري ده ميبقاش اسمه سرقة، ده يبقى اسمه جوع، يلا يا أستاذ اتفضل روح على محلك"، وسط ذهول كبير من الناس.