الرئيسية | أهم الأخبار | إنضم لمجموعتنا الجديدة ليصلك كل الإخبار
إنضم للجروب أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث

من المتحدة للخدمات الإعلامية للجزيرة وأبواق الإرهاب: نشكركم على حسن تعاونكم.. الشركة توجه أكبر صفعة لقنوات الإرهاب بتصوير مظاهرة لأهالى نزلة السمان بالاستديو وترسلها للقنوات المعادية..وإعلام الإخوان يبتلع الطعم

اليوم السابع
| 26 سبتمبر 2020

قنوات الإخوان تمارس هوايتها وتذيع مظاهرة مزعومة وفيديوهات مزيفة ومفبركة

"نشكركم لحسن تعاونكم.. وانتظروا صفعة جديدة".. رسالة قوية وجهتها الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية بقيادة تامر مرسى، للإعلام المعادى، وعلى رأسه قناة الجزيرة القطرية، بعدما كشفت للعالم حجم الكذب وتزييف الحقائق التى تبثه القنوات التحريضية المعادية ضد مصر.
ضربة المتحدة للإعلام المعادى جاءت من خلال الحلقة الاستثنائية التى بثتها قناة "اكسترا نيوز" مساء اليوم، التى استضاف خلالها الإعلامى خالد صلاح، رئيس مجلس إدارة ورئيس تحرير اليوم السابع، الإعلامى يوسف الحسينى، المتحدث الإعلامى للقائمة الوطنية من أجل مصر، وهى الحلقة التى شهدت نقاشا حادا بين "صلاح والحسينى" حول مشاهد المظاهرات التى يذيعها الإعلام المعادى يومياً، وكانت المفاجأة التى جاءت بمثابة الضربة القاضية لهذا الإعلام، من خلال الفيديوهات التى بثتها الحلقة.

فقد بثت الحلقة الاستثنائية لقناة "إكسترا نيوز" جانبا من مظاهرة لأبناء "نزلة السمان" صورتها الشركة المتحدة بقيادة تامر مرسى، داخل أحد استديوهاتها، ظهر خلالها مجموعة من الشباب وهم يهتفون "يسقط يسقط حكم العسكر"، وتم إرسال الفيديو إلى قنوات الجماعة الإرهابية التى مارست هوايتها فى الاحتفاء بمثل هذه الفيديوهات وبثها على أنها حدثت على أرض الواقع، دون أى محاولة من جانبها لتقصى الحقيقة، وهو ما يكشف الطريقة التى تتعامل بها هذه القنوات مع الفيديوهات، التى تعتمد بالأساس على الفبركة.وعرضت الحلقة الاستثنائية مشاهد من احتفاء الجزيرة وبقية أبواق الإرهاب الإعلامية بفيديو المظاهرة التى صورتها وأنتجتها الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية بقيادة تامر مرسى.
كما عرضت الحلقة الاستثنائية بحضور الإعلاميين خالد صلاح ويوسف الحسينى، فيديو تحت عنوان "ازاى تفبرك مظاهرة"، تناول التحضير الذى قامت به الشركة المتحدة لتصوير المظاهرة المزعومة داخل ستديوهات الشركة، وللتأكيد على أن فبركة مشاهد للمظاهرات ليس بصعب، بل هو المنهج الذى تسير عليه دوماً قناة الجزيرة وبقية الإعلام المعادى، وهو الأمر الذى فضحه المصريون من خلال رصد للفبركة التى لجأ إليها هذا الإعلام لمشاهد المظاهرات، ومنها على سبيل المثال ظهور شخصيات بعينها فى أكثر من مشهد وفى مدن تبعد عن بعضها البعض مئات الكيلومترات.وشهدت الأيام الماضية وقفة شعبية مؤيدة للدولة وللرئيس عبد الفتاح السيسى، ضد دعوات التخريب والفوضى التى أطلقتها جماعة الإخوان الإرهابية، وتلقت جماعة الإخوان الإرهابية ضربة موجعة بعد فشل محاولاتها فى نشر الفوضى والعنف، وذلك فى ظل الوعى الشعبى المصرى الذى أدرك الأجندة الإرهابية التى تنتهجها جماعات الظلام.

وعلى مدار الساعات الماضية، تحولت منصات السوشيال ميديا المختلفة لحملات سخرية من الجماعة الإرهابية التى فشلت فى حشدها للمرة المليون وسارعت بالترويج عبر منافذها الإعلامية، بمقاطع فيديو مفبركة، يظهر من خلالها أعمال فوضى لتنفيذ مخططها الملوث ضد الشعب المصري.وسارع عدد كبير من المدونين فى تدشين هاشتاجات عبر منصة تويتر لإفشال المخطط المتكرر للجماعة الإرهابية وللتأكيد على الروابط التى تجمع المصريين ووقوفهم بجانب الرئيس عبد الفتاح السيسى، وسيطر عدد من الهاشتاجات على قائمة الأكثر تدويناً وتغريداً منها "المصريين معاك يا سيسى - الاخوان كذبة وانتهت - مصر كلها معاك يا سيسى - السيسى يهزم التنظيم الدولى السيسي".ولم يتوقف الشعب المصرى عند فضح الجماعة الإرهابية فى حملاتها الفاشلة، وحرص عدد كبير من المشاركين فى استعادة التاريخ الفوضوى للجماعة فى التعامل مع المصريين، حيث نشر المغردون مقاطع فيديو يظهر من خلالها عنف الجماعة فى ثورة 30/6 وحملهم للسلاح فى وجه المصريين لتذكير الجميع بالوجه الحقيقى للجماعة الإرهابية التى تحتمى وراء مظلة كاذبة.ومن ضمن الهاشتاجات التى استطاعت التربع على عرش القائمة لعدة ساعات هاشتاج "السيسي"، الذى شارك فيها أكثر من 200 ألف مغرد، لتسليط الضوء على إنجازات الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال السنوات الماضية مقارنة بالتخريب الذى تركته الجماعة الإرهابية عقب ثورة يونيو 2013.