تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث
رومانى صبري - أقباط متحدون
| 30 يونيو 2020
قال سامح شكري، وزير الخارجية المصري، إن مصر دائما ما تتطلع إلى مصلحة الجميع وتدعو للتضامن داخل المجتمع الدولي، مشيرا إلى أن سد النهضة الإثيوبي برنامج عملاق بنته إثيوبيا على نهر النيل ويمكن أن يعرض الأمن والغذاء لدولة أخرى للخطر.

وأضاف "شكري" خلال كلمته أمام مجلس الأمن بخصوص أزمة سد النهضة، مصر تدرك أهمية هذا المشروع للأهداف التنموية للشعب الإثيوبي لذلك بكل تأكيد ندعم هذا الأمر ولكن من المهم أن يدركوا بان هذا السد الذي هو اكبر منشاة مائية افريقية يهدد أيضا رفاهية ووجود الملايين من المصريين والسودانيين.

يزيد من التوترات والأزمات في هذه الحالة

وأردف :" لذلك فأن عملية بناء هذا السد من دون اتفاق يضمن حماية الدول الأخرى التي يصب فيها النهر، سيضرنا كثيرا، ما يزيد من التوترات والأزمات والنزاعات والتي يمكن أن تزعزع أكثر من منطقة غير مستقرة لذلك من المهم أن ينظر مجلس الأمن في هذه القضية.

دعونا نحتوي أزمة في منطقة هشة

لافتا :" مجلس الأمن هو الهيئة التي فوضها المجتمع الدولي مسؤولية الحفاظ على الأمن والسلام الدوليين، ونتوقع من مجلس الأمن أن يكون حذرا أيضا في تعامله حتى نمنع أي نزاع ونحتوي أزمة يمكن أن تهدد السلام في منطقة هشة .

مصر تثق في مجلس الأمن

موضحا :" مصر تثق بأنه إذا التزام بمسؤوليته سيتحرك بحزم حتى يحقق هذا الأمر ليقضي على التحركات الاتحادية التي يمكن أن تقوض عملنا الدولي والتي يمكن أيضا أن تلقي بأعباء كبيرة على المجتمع الدولي.

يهدد حياة أكثر من 150 مليون

كما لفت :" مصر جلبت هذه القضية إلى مجلس الأمن لنتجنب توترات أكثر وحتى لا تقوض التحركات الأحادية السلام والاستقرار وكذا لنحمي حقوق دول المصب، هذا السد يهدد حياة أكثر من 150 مليون مصري وسوداني ، ما يقد يؤدي إلى تغذية النزاعات في المنطقة، لذلك نحن قد تشجعنا بان مجلس الأمن الآن يقود هذه الجلسة من المحادثات وهذا يعكس التزام الدول الأعضاء حتى تقوم هذه الهيئة بعملها الذي كتب في ميثاق الأمم المتحدة.

نعاني من فقر المياه

مشيرا :" سيدي رئيس المجلس نحن في مصر لدينا كثافة سكانية كبيرة ونعاني من فقر المياه، وهذه الحقيقة الصعبة حيث أن 70% من بلادنا لا يعيش فيها بشرا وأيضا الدلتا حيث أن هناك الملايين من السودانيين الذين يعيشون والذين لا يحصلون إلا على حوالي 560 متر مكعب، ونحن كمصريين لا نحصل على هذا الرقم وكميتنا من المياه قليلة جدا بالنسبة لعدد السكان لدينا.

عكس إثيوبيا

كما أشار :" أما إثيوبيا فتمتلك العديد من الموارد المائية، حيث هناك أمطارا تصب والمليارات من الأمتار المكعبة من المياه ما يؤكد أنهم لا يعانون من شح المياه."

مصر لن تقف مكتوفة الأيدي

مشددا :" إذا بني هذا السد أحاديا دون اتفاق بين الأطراف يحمي حياة دول المصب، فان هذا سيضغط علينا أكثر كونه تهديد لحياة الملايين من المصريين والسودانيين، مصر تسعى للتوصل إلى اتفاق عادل، ولن تسمح بأي تهديد يمس أمنها المائي.

لافتا :" ندعو مجلس الأمن حتى يحث الأطراف على التفاوض بحسن نية للتوصل إلى اتفاق بخصوص سد النهضة، والابتعاد عن أي إجراءات أحادية حتى توقيع هذا الاتفاق، لذلك من الضروري أن يبقى الأمر قيد نظر المجلس في ظل اضطلاعه بمسؤولياته.

حب البقاء ليس فيه اختيار

ودعا سامح شكري، وزير الخارجية المصري مجلس الأمن والمجتمع الدولي ببذل الكثير من الجهد ودعم أي مبادرة تسهم في رفع خطر السد، كما شدد :" الدولة المصرية معنية بحفظ المصالح العليا لشعبها، والدفاع عن الحياة وحب البقاء ليس فيه اختيار بل هو مسألة حتمية تفرضها الطبيعة البشرية.