القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

ما هو علاج الجيوب الأنفية؟.. بمزيلات الاحتقان أو المحاليل الملحية

ما هو علاج الجيوب الأنفية؟.. بمزيلات الاحتقان أو المحاليل الملحية

تزداد خلال هذه الأيام الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفيةـ، المصاحبة لنزلات البرد والإنفلونزا؛ لذا كثرت عمليات البحث عبر جوجل مؤخرا عن ما هو علاج الجيوب الأنفية؟.

ما هو علاج الجيوب الأنفية؟

وعن ما هو علاج الجيوب الأنفية؟، يوضح الدكتور عادل كمال الحويج، استشاري الأنف والأذن والحنجرة، أن التهابات الجيوب الأنفية من أكثر المضاعفات شيوعًا التي يمكن أن تحدث بعد الإصابة بنزلات البرد أو الحساسية، لافتا إلى أنه يمكن علاجها من خلال، ما يلي:

مزيلات الاحتقان

تتوفر مُزيلات الاحتقان على هيئة بخاخات أو نُقط للأنف، ولكن يجب الحذر من أن استعمالها لمدة تزيد عن ثلاثة أيام، قد يؤدي إلى ظهور الأعراض مرة أخرى.

المحاليل الملحية

يمكن استعمال قطرات المحلول الملحي الأنفيّة؛ للتقليل من احتقان الأنف.

الهواء الدافئ الرطب

يعمل استنشاق بخار الماء أو الهواء الرطب الدافئ على تقليل أعراض التهاب الجيوب الأنفية المزمن.

المضادات الحيوية

يمكن علاج التهاب الجيوب الأنفية من خلال تناول المضادات الحيوية لمدة تتراوح ما بين 10-14 يومًا؛ للتخلص من التهاب الجيوب.

ما الذي يثير الجيوب الأنفية؟

وعن ما الذي يثير الجيوب الأنفية؟، يشير استشاري الأنف والأذن والحنجرة إلى تعدد أسباب الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية، ومنها:


تراكم الزوائد الأنفية

وهي عبارة عن نمو زائد للأنسجة داخل الأنف، وتقوم هذه الزوائد بإغلاق الممر الأنفي مسبّبة التهاب الجيوب.

الإصابة بالتهابات الجهاز التنفسي

ومنها الالتهابات بكتيريّة، أو فيروسيّة، أو فطرية، التي تتسبّب بانتفاخ والتهاب أنسجة الجيوب الأنفية، واحتباس المخاط داخل الأنف.

الإصابة ببعض الأمراض

ومن هذه الامراض: الارتداد المريئي، أو بعض الأمراض المناعيّة، أو الإصابة بفيروس العوز المناعي البشري.

أو بسبب انحراف حاجز الأنف.

أو نتيجة الإصابة بالتحسّس.

علاج الجيوب الأنفية في المنزل

وحول علاج الجيوب الأنفية في المنزل، يقول الدكتور عادل الحويج: " االوقاية خير من العلاج، فحتى نمنع التهاب الجيوب الأنفية ولتجنب تطور التهاب الجيوب الأنفية أثناء نوبات البرد أو الحساسية، يجب علينا المحافظة على الجيوب الأنفية نظيفة من خلال ما يلي":

ونصح بضرورة زيارة الطبيب المختص في حال استمرت الأعراض لمدة أكثر من أسبوع حتى مع استخدام العلاج،وخاصة أن أعراض التهاب الجيوب الأنفية تشابه نوبات البرد والحساسية.
صحة24
25 نوفمبر 2022 |
×