القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

برعاية الأنبا بولس: شعب “شرق كندا” يصلون عشية عيد استشهاد “مار مينا” بكنيسته

برعاية الأنبا بولس: شعب “شرق كندا” يصلون عشية عيد استشهاد “مار مينا” بكنيسته

برعاية نيافة الحبر الجليل أبينا الحبيب والمكرم الأنبا بولس أسقف الرعاية والعمران أسقف إيبارشية أوتاوا ومونتريال وشرق كندا، وفي أجواء روحانية عالية، تذكرك بروحانية وجمال الصلوات والبركات

في دير مار مينا العجايبي في مريوط وطاحونة البابا كيرلس السادس في منطقة مصر القديمة، ووسط مشاركة عدد كبير من شعب الإيبارشية من مختلف الكنائس جاءوا من كنيسة مار مرقس مونتريال، وكنيسة الملاك

وأبي سيفين في لافال، وكنيسة مار جرجس والقديس يوسف في الويست أيلاند، وكنيسة السيدة العذراء في سانت أوبيرت، وغيرها جاء الكثير من شعب كنائس الإيبارشية، لنوال بركة المشاركة في صلوات عشية عيد

استشهاد القديس العظيم مار مينا العجايبي في كنيسته، كنيسة مار مينا والبابا كيرلس في سانت تريز بإقليم الكيبيك الكندي، Saint Mina & Pope Cyril VI Coptic Orthodox Church, Sainte-Thrse, Qubec مساء أمس الأربعاء الموافق 23 نوفمبر

الجاري. هذه الكنيسة المباركة والمحبة للسيد المسيح، والتي يقوم علي خدمتها أبونا الحبيب والغالي الأب المعبر عن المحبة والأبوة الباذلة أبونا أنطونيوس ميخائيل، ملاك وكاهن الكنيسة، الذي كان بكل

أبوة وترحاب يرحب بالجميع ويعبر عن فرحته بمشاركة الجميع في نوال بركة المشاركة في صلوات عيد القديس العظيم، شفيع الكثيرين، القديس مار مينا العجايبي، حيث لم يكن هناك موطئ قدم، بسبب الحضور الكبير للشعب.

والسمة الرئيسية لشعب كنيسة مار مينا والبابا كيرلس السادس في سانت تريز بإقليم الكيبيك الكندي، هذه الكنيسة المباركة والمحبة للسيد المسيح له المجد، أن الشعب يقتدي في سلوكياته

بأبونا الحبيب والغالي أبونا أنطونيوس ميخائيل، وأبونا الأسقف المحبوب جزيل الاحترام الأنبا بولس أسقف الرعاية والعمران، حيث المحبة والترحاب بالجميع، وحب الصلوات والتسابيح


ليكون الجميع شهودا للسيد المسيح له المجد، مما شجع الكثير من شعب باقي كنائس الإيبارشية، من مختلف المدن للقدوم والمشاركة في نوال بركة صلوات وتماجيد عشية عيد استشهاد مار مينا العجايبي.

هذا وقام أبونا الحبيب والغالي أبونا أنطونيوس ميخائيل الأب المعبر عن المحبة والأبوة الباذلة، بتطييب رفات الجسد القديس العظيم مار مينا العجايبي، ولأن الكنيسة اسمها مار مينا والبابا كيرلس السادس، ولا

يفترق البابا كيرلس السادس، عن حبيبه وشفيعه، القديس العظيم مار مينا، فقد تم تطييب كذلك رفات القديس العظيم البابا كيرلس السادس، القديس رجل الصلاة، وسط فرحة وزغاريد الشعب المشارك في الصلوات من مختلف الكنائس.

وتهافت الجميع نساء ورجال وشباب وأطفال لنوال بركة أيقونة الشهيد مار مينا العجايبي، ورفات جسده الطاهرة، مع رفات الجسد المقدس للبابا كيرلس السادس. كان الشعب يتهافت لنوال هذه البركة، وابونا

الحبيب والغالي أبونا أنطونيوس ميخائيل يقوم بالتواصل بكل محبة وأبوة باذلة خلال الدورة بأيقونة مار مينا العجايبي ورفات القديس العظيم مار مينا والبابا كيرلس السادس. وكان قدسه يتسم بالمحبة

الغامرة، وطول الأناة، خاصة وأن كل واحد من أعضاء الشعب يريد تقبيل الأيقونة والرفات، ورغم تواجد عدد كبير من الشعب، مما أدي لطول فترة الدورة، لأن الجميع يريد نوال البركة، ودائما أبونا الحبيب

والغالي أبونا أنطونيوس ميخائيل، مبتسما، وعلي وجهه علامات ونور الروح القدس، الجميع يطلب صلواته وبركته، وقدسه بكل أبوة حانية وباذلة يلبي حاجة الجميع لنوال بركة مار مينا والبابا كيرلس

السادس، مما جعل الشعب يشعر بفرحة عظيمة، ويتذكر روحانيا والفرحة الروحية، التي كانوا يحصلون عليها في مصر في دير مار مينا العجايبي وطاحونة البابا كيرلس في مصر القديمةـ وهي أماكن مقدسة نشتاق إليها في المهجر.

وأعلن أبونا الحبيب والغالي أبونا أنطونيوس ميخائيل أن كنيسة مار مينا والبابا كيرلس السادس في سانت تريز، تصلي صباح اليوم الخميس الموافق 24 نوفمبر القداس الإلهي لعيد استشهاد القديس العظيم مار مينا العجايبي من الثامنة للعاشرة والنصف صباحا.

وقام الشعب والشمامسة وبينهم أبونا الحبيب والغالي أبونا أنطونيوس ميخائيل، الذي وقف وسط الشمامسة ليسبحون ويمجدون بتسابيح ومدائح وتراتيل لمار مينا العجايبي والبابا كيرلس السادس، والقديسة

العظيمة أم النور، السيدة العذراء مريم، بأربع لغات، القبطية، والعربية، والفرنسية، والإنجليزية. وشارك الجميع في الصلوات، من مختلف الأعمار، الأطفال، ومراحل الابتدائي، والثانوي، والجامعي،

والشباب، والمتزوجين، والعائلات، والشيوخ، الكل جاء ليصلي ويسبح ويمجد بلجاجة كما يعلمنا ويرشدنا ويصلي من أجلنا دائما أبونا الأسقف جزيل الاحترام نيافة الحبر الجليل الأنبا بولس أسقف الرعاية

والعمران أسقف إيبارشية أوتاوا ومونتريال وشرق كندا، حيث تمت الصلوات والاحتفال بعيد استشهاد القديس العظيم مار مينا العجايبي في كنيسته، برعاية أبونا الأسقف جزيل الاحترام والمحبوب الأنبا

بولس أسقف الرعاية والعمران الذي يعود اليوم من القاهرة، بعد حضور اجتماعات المجمع المقدس برئاسة صاحب الغبطة قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية في مصر وبلاد المهجر.

وطنى
24 نوفمبر 2022 |
×