القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

ما هي "مادة الخنافس" التي رفضت ليبيا شحنة عصير مصري شهير بسببها؟

ما هي "مادة الخنافس" التي رفضت ليبيا شحنة عصير مصري شهير بسببها؟

أعلن مركز الرقابة على الأغذية والأدوية في ليبيا عبر صفحته على "فيسبوك"، رفضه استلام شحنة من عصير تانج المصري، وهو مسحوق شراب صناعي سريع التحضير بنكهة البرتقال.

وذكر المركز سبب رفضه بأن العينة مخالفة للموصفات الليبية لوجود لون (E120)، لكن رئيس الهيئة القومية لسلامة الغذاء حسين منصور، أكد أن مادة الـE120 ليس لها أضرار صحية ويوجد مبرر واحد لرفضها، إذ إنها مادة طبيعية تستخرج من حشرة الكوشينيل ومسموح بها، وفقا لهيئة الدستور الغذائي العالمي الكودكس.

وتدخل مادة "E120" في صبغ العديد من المنتجات، منها صناعات الملابس والنسيج ومستحضرات التجميل، والصناعات الغذائية، وعادة ما تثير الجدل وتكثُر الشائعات حولها بأنها قد تسبب الكثير من الأمراض.

ما هي مادة E120؟

E120 المعروفة باسم الكارمين أو حمض الكارمنيك، مادة صبغية لونها أحمر، يتم استخراجها من الخنافس والدودة القرمزية، وهذا النوع من الحشرات يعيش بالمناطق الاستوائية في أمريكا الجنوبية، وفق ما نقل موقع "health line" المعني بالصحة.

وبحسب الموقع، تنتج الحشرة الصبغة للدفاع عن نفسها ضد الحشرات الأخرى، وتم استخدامها في العديد من المجالات، منها صناعات الملابس والنسيج ومستحضرات التجميل، والصناعات الغذائية، مثل المربى والكيك الملون والزبادي والمارشميللو واللبان ومنتجات الصلصة.

كما تستخدم كصبغة غذائية في المنتجات المختلفة، مثل العصائر والآيس كريم واللبن والحلوى، وكصبغة في مستحضرات التجميل، مثل ظلال العيون وأحمر الشفاه، كما أنه يوجد في العديد من الأطعمة ذات اللون الأحمر والوردي والأرجواني، وذلك لقدرته على الصبغ.

مدى خطورة صبغة الكارمين:

ويوضح الدكتور سيد حماد أستاذ التغذية بالمعهد القومي للتغذية لـ"مصراوي"، أنّ صبغة الكارمين، آمنة وغير ضارة حالة عدم تجاوز الجرعة المتاحة للفرد يوميًا، حيث إن الإفراط في صبغة الكارمين والمواد والألوان الصناعية عمومًا يُشكل ضرارًا على صحة الإنسان، خاصة أنّ المواد الصناعية تدخل في العديد من الأطعمة، وقد تسبب أورامًا سرطانية، وأمراض نقص المناعة والحساسية المُفرطة.

أيضا ذكر "health line" أنّ الإفراط في "الكارمين" يسبب تورم الوجه والطفح الجلدي، ويُشتبه أيضًا أن لها دورًا في حالات صدمة الحساسية، لذا يُفضل تجنب المواد والألوان الصناعية واستبدالها بالمواد الطبيعية.


بدائل طبيعية أخرى:

هناك بدائل طبيعية لصبغة الكارمين، حسب ما ذكرت الدكتورة شيرين علي زكي رئيس لجنة سلامة الغذاء والمتابعة الميدانية للنقابة العامة للأطباء البيطريين، مثل جذور الشمندر، والملون الطبيعي المستخرج من الفجل.

وأشارت خلال جربها التوعوب "جت في اللقمة" على "فيسبوك" إلى أن بعض الشركات تتجه لمنع هذه المادة في منتجاتها، كما تمنع المواصفات القياسية لبعض الدول استخدامها.

وأضافت أن صبغة الكارمين ثابتة ولا تتحلل إلا بعد فترات طويلة، ما يجعلها مناسبة في الصناعة للمنتجات الغذائية ذات فترة الصلاحية الطويلة كمصنعات اللحوم.

مصراوى
11 اغسطس 2022 |
×