القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

معلومات عن ضحية زوجها في الدقهلية.. يكبرها بـ20 سنة وابنها الأكبر مسجون

معلومات عن ضحية زوجها في الدقهلية.. يكبرها بـ20 سنة وابنها الأكبر مسجون

في جريمة بشعة شهدتها محافظة الدقهلية منذ ساعات قليلة، وهي جريمة قتل زوج لزوجته وذلك بسبب رغبتها بزيارة ابنها في السجن، بمشهد صادم لكل الحاضرين من الجيران والشهود العيان للواقعة، وقضية تهتز لها القلوب، فما تفاصيل هذه القضية؟.

وتحدث شقيق الضحية التي لقت مصرعها منذ ساعات على يد زوجها في محافظة الدقهلية، في تصريحات خاصة لـالوطن، عن تفاصيل قتل الزوج لزوجته: كان دايمًا في بينهم خلاف من أول الجواز وكنا دايمًا بنتدخل وبيرجع زي ما كان

بيضربها تاني، وامبارح حدث بينهم مشكلة كبيرة وسابها في الشارع ولما رجعت الناس صحيت الصبح على صريخ ابنها اللي هرب من الشباك عشان يبلغ عن اللي حصل والناس لقيتها مقتولة، وأنا لقيت بنتي بتتصل بيا بتقولي يا بابا عمتى اتقتلت.


وتابع في حديثه عن علاقتهما على مدار حياتهما الزوجية: ممدوح عنده 50 سنة وبيشتغل في المحارة، في بداية جوازهم كان كويس ولكن في آخر كام سنة اتغير فجاءة وبقا يضربها بسبب أنه كان بيتعاطى المخدرات، وكان سبب ضربه ليها أنه عاوزها هي اللي تصرف على البيت وهو مكنش بيصرف خالص لدرجة أنها كانت بتطلع تشحت من الناس عشان تصرف على ولادها وعليه.

معلومات عن ضحية القتل على يد زوجها

نرصد لكم معلومات عن الضحية على يد زوجها في جريمة هزت محافظة الدقهلية، وهي:

ـ اسمها صفاء عبدالحميد

ـ تبلغ من العمر الـ33 عامًا

ـ متزوجة من ممدوح صاحب الـ50 عامًا

ـ لديها بنت صغيرة و3 أبناء

ـ ابنها الأكبر مسجون في سجن جمصة بسبب تعاطيه المخدرات

مصير أبناء الضحية صفاء عبدالحميد

وأضاف شقيق الفقيدة في حديثه عن مصير أبناء الضحية صفاء عبدالحميد: أنا معرفش بنتها الصغيرة فين دلوقتي بس هي أكيد عندهم هناك، أنا جيت على طول من دمياط على المستشفى ومش عارفة مصيرهم هيبقى إيه.

السبب وراء قتل الزوجة

وأوضح شقيق الضحية السبب وراء قتل الزوجة: السبب وراء كل المشاكل بينهم أنها كانت عاوزة تزور ابنها الكبير في السجن بس هو مكنش بيوافق عشان معهوش فلوس ومش عاوز يصرف عليها وعاوزها هي اللي تصرف.

ووفقًا لحديث الشهود العيان عن تفاصيل الجريمة فإن الجاني اعتدى على زوجته بالضرب ليلًا بعد حدوث شجار بينهما ثم هي ذهبت إلى إحدى الجيران لتبقى عندهم وذهب ليصالحها ليلًا، ولكنه في الصباح فوجئ الجميع بمقتلها وكان جالسًا أمام المنزل وطلب علبة سجائر من الجيران، وسرعان ما ألقت قوات الشرطة القبض على الزوج بعد ضربه من قبل الجيران، وأوضحت السلطات أنه ذبح الضحية دون أن يفصل الرأس عن الجسد.

Share On Facebook
Share On Twitter
الوطن
29 يونيو 2022 |