القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

في أكياس خضار وقماش.. تقرير: حمد بن جاسم منح ولي عهد بريطانيا 3 ملايين دولار

في أكياس خضار وقماش.. تقرير: حمد بن جاسم منح ولي عهد بريطانيا 3 ملايين دولار

ذكرت صحيفة صنداي تايمز أن الأمير تشارلز، ولي العهد البريطاني، حصل على حقيبة تحتوي على 1 مليون يورو نقدًا، وكانت الدفعة الأولى من بين ثلاث دفعات نقدية حصل عليها شخصيًا، وبلغ مجموعها 3 ملايين يورو، من رئيس الوزراء القطري السابق الشيخ حمد بن جاسم بن جابر آل ثاني بين عامي 2011 و2015.

ووفقًا للتقرير- الذي أثار جدلاً واسعًا في بريطانيا، فإنه تم تسليم الحقيبة الأولى يدويًا لاثنين من مستشاري تشارلز اللذين قيل إنهما قاما بعد الأموال يدويا، فيما طلب اثنان من مساعدي القصر من بنك كوتس الخاص الذي يعمل لصالح العائلة المالكة إيداع النقود، وفقًا للصحيفة البريطانية.

وعن تفاصيل الحصول على باقي الدفعات المالية، قالت صنداي تايمز، إن واحدة منهم كانت في أكياس من متجر فورتنام وميسون البريطانية، المتجر الفاخر الذي يزود ولي العهد بالخضراوات والشاي.


بينما حصل على دفعة أخرى في حقيبة من القماش الخشن تحتوي على مليون يورو خلال اجتماع خاص فردي في كلارنس هاوس في 2015.

وحسب الصحيفة البريطانية، فإن المدفوعات تم إيداعها في حسابات صندوق أمير ويلز الخيري (PWCF)، وهو كيان يمول المشاريع الخاصة للأمير وممتلكاته في اسكتلندا.

وكان حمد بن جاسم بن جابر آل ثاني، رئيس الوزراء ووزير خارجية قطر بين عامي 2007 و2013، وحاول الملياردير القطري تعزيز علاقته بالعائلة البريطانية المالكة، حسبما نقلت صحيفة الجارديان، وكان يزور قلعة مي في العديد من المناسبات، المنزل الاسكتلندي السابق للملكة الأم.

ووفقًا للتقارير، منح الشيخ القطري الأمير تشارلز، في إحدى المرات، حصانًا تبلغ قيمته 147 ألف جنيه إسترليني، يُطلق عليه "دارك سوان".

"اتهامات وعلاقات مشبوهة"

وتصدرت العام الماضي إحدى الجمعيات الخيرية الأخرى التابعة لتشارلز عناوين الصحف ووسائل الإعلام البريطانية، بعد أن كشفت صحيفة "ذا ميل أون صنداي" أن مايكل فوسيت، أحد المقربين للأمير البريطاني، قد عرض مساعدته لملياردير سعودي على الحصول على لقب فارس وجنسية المملكة المتحدة مقابل تبرعات سخية.

وحسب الصحف البريطانية، فإن فوسيت استقال من منصبه كرئيس تنفيذي للمؤسسة بعد ظهور رسالة لمساعد محفوظ مرعي مبارك بن محفوظ، الذي تبرع بالآلاف للمؤسسة الخيرية، قال فيها إن المؤسسة ستكون "سعيدة ومستعدة" لاستخدام نفوذها من أجل مساعدته.

علاوة على ذلك، أعلنت شرطة العاصمة في وقت سابق من هذا العام بدء تحقيقات في مزاعم "المال مقابل التكريم". ووفقًا لبيان كلارنس هاوس فإنه لم يكن على علم بالعرض الذي قدمته المؤسسة الخيرية للملياردير الخليجي، الذي لم يحصل في النهاية على الوسام أو الجنسية، وفق الجارديان.

ما الرد الرسمي؟

وردًا على تقرير الصحيفة البريطانية، قال كلارنس هاوس، مقر إقامة الأمير تشارلز، 73 عامًا، إن هذه النقود كانت تبرعات خيرية، واُتبعت الإجراءات الصحيحة والقانونية اللازمة بهذه المعاملات المالية.

ووفقًا للبيان الصادر عن كلارنس هاوس، ونقلته شبكة سي إن إن، فإن "التبرعات الخيرية التي وردت من الشيخ حمد بن جاسم انتقلت فورًا إلى إحدى الجمعيات الخيرية، والتي أكدت لنا أنه تم اتباع كافة جميع الإجراءات الصحيحة والقانونية".

وقال مصدر مقرب من العائلة الملكية لسي إن إن، إن الكثير من التفاصيل الواردة في تقرير صنداي تايمز غير صحيحة، وأنه يحتوى على عدة أخطاء.

Share On Facebook
Share On Twitter
مصراوى
27 يونيو 2022 |