القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

بعد أسبوعين من نقل قلب خنزير لرجل.. الأطباء ينجحون في زراعة كلية خنزير لمريض ميت دماغيا

بعد أسبوعين من نقل قلب خنزير لرجل.. الأطباء ينجحون في زراعة كلية خنزير لمريض ميت دماغيا
نجح جراحون في زرع كليتي خنزير في إنسان، ما يمثل خطوة مهمة في استخدام أعضاء حيوانية في عمليات زرع منقذة للحياة.

ووفقًا لصحيفة ديلي ميل البريطانية، فكان جيم بارسونز، 57 عاما، من هنتسفيل ألاباما في الولايات المتحدة الأمريكية، قد تم استئصال كليتيه، وحصل على كلى خنزير معدل وراثيًا تم زرعهما في جسده.
وكان بارسونز ميتًا دماغًيا وكان يعتمد على أجهزة الإنعاش بعد تعرضه لإصابة في الرأس، لكن العلماء قيموا آثار عملية الزرع بقرار من عائلته.

والمثير للدهشة أن كليتي الخنازير المزروعة ترشح الدم وتنتج البول، والأهم من ذلك أن جسده لم يرفضه على الفور.

وتوضح النتائج كيف يمكن لعملية زرع الأعضاء، التي تتمثل في زرع الخلايا الحية أو الأنسجة أو الأعضاء من نوع إلى آخر، أن تعالج أزمة نقص الأعضاء في جميع أنحاء العالم.

ويتشابه تشريح ووظائف قلب الخنازير تمامًا مع تشريح ووظائف قلب البشر، لذا يتم استخدامها كنماذج لتطوير علاجات جديدة.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، أصبح ديفيد بينيت أول مريض في العالم يخضع لعملية زرع قلب من خنزير معدل وراثيًا.

وفي الوقت نفسه، في أكتوبر الماضي، نجح الجراحون في نيويورك في زرع كلية خنزير في إنسان، قبل إخراج المريض من أجهزة دعم الحياة.

وقال البروفيسور جايمي لوك، مدير معهد زراعة الأعضاء الشامل: تمثل هذه اللحظة التي تغير قواعد اللعبة في تاريخ الطب نقلة نوعية وعلامة فارقة في مجال زراعة الأعضاء، التي يمكن القول إنها أفضل حل لأزمة نقص الأعضاء.

وتابع: لقد قمنا بسد الفجوات المعرفية الحرجة وحصلنا على بيانات السلامة والجدوى اللازمة لبدء تجربة إكلينيكية على البشر الأحياء المصابين بمرض الفشل الكلوي في المرحلة النهائية.
القاهرة24
| 20 يناير 2022
..