القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

بريطانيا تكشف عن سفن فضائية حربية عملاقة لأسطولها المستقبلى

بريطانيا تكشف عن سفن فضائية حربية عملاقة لأسطولها المستقبلى
| مبتدأ
13 سبتمبر 2021
كشفت وسائل إعلام بريطانية، اليوم الاثنين، عن مجموعة صور قد تبدو للوهلة الأولى مقتبسة من أفلام الخيال العلمى، لكنها فى الحقيقة، تعبر عما وصف بالمفاهيم الطموحة للسفن الحربية الثورية للأسطول البريطانى المستقبلى وجزء من رؤية البحرية الملكية البريطانية لما يمكن أن يبدو عليه الأسطول البريطانى فى المستقبل.
وبحسب "سبوتنيك"، كشف عن 4 مركبات فضائية عملاقة محتملة، صممت بواسطة مهندسين شبان طموحين، تتضمن حاملة غواصات شبحية ومحطة فضائية بدون طيار ضخمة سيتم ربطها بمنطاد هيليوم تتمركز فى طبقة الستراتوسفير القريبة من الأرض.
وبحسب صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، فإن الفكرة تتمثل بأن الطائرات الهجومية بدون طيار والتى ستكون على شكل طائرات تقليدية يمكن إطلاقها من المحطة "فى أى لحظة" قبل أن تسقط باتجاه الأرض وربما تنزلق تحت الماء فى وضع التخفى وتحطم سفينة العدو، بحسب المصدر.

ونوهت الصحيفة إلى أن البحرية الملكية البريطانية لم تكشف بعد عن التكاليف المتوقعة لإحياء هذه المفاهيم، التى مازالت على الورق، التى تم الكشف عنها حديثًا، والتى وصفها خبير مشارك فى عمليات الدفاع والأمن البريطانية على أنها `"تندرج تحت إطار الفكر التأملى".
وطرحت النماذج الأولية من قبل فريق من المهندسين الشباب فى قطاع الصناعات الأكاديمية كجزء من التحدى الذى تقوم به بريطانيا فى مجال العلوم والتكنولوجيا الهندسية البحرية (UKNEST)، وهو مشروع يهدف إلى "مساعدة البحرية الملكية على تطوير أفكار لأسطول مستقل يمكن أن يشكل طريقة عمله على مدى الخمسين سنة القادمة".

وقال نائب أميرال البحر الثانى التابع للبحرية الملكية البريطانية، الأدميرال نيك هاين: "خلال السيناريو المستقبلى، إذا وجدنا أنفسنا غير قادرين على المنافسة تقليديًا من حيث الحجم، يجب أن نفكر بشكل مختلف إذا أردنا استعادة الميزة التشغيلية".

وتابع قائلا: "المهندسين الشباب الذين عملوا فى هذا المشروع يفكرون بشكل جذرى وبخيال حقيقى وهذا يعكس كيف تفكر البحرية الملكية أيضًا".

وبدورها، قالت القوات البحرية التابعة لوزارة الدفاع البريطانية، إنها "تسير أيضًا على الطريق الصحيح (فى هذا المجال) لبناء وحدات مهام آلية قابلة للنشر تُعرف باسم أنظمة النشر التشغيلى المستمرة (PODS) فى السنوات العشر المقبلة".
قال الدكتور سيدهارث كوشال، الباحث فى المعهد الملكى للخدمات المتحدة (RUSI)، لشبكة "سكاى نيوز" إن بعض المقترحات "عقلانية بشكل بارز" بينما كان البعض الآخر "أكثر فى مجال التفكير التأملى للغاية".

وتابع الباحث: "يستخدم كل من الصينيين والأمريكيين بالونات الستراتوسفير للمراقبة، ولم يمض وقت طويل على رؤيتهم مسلحين"، مشيرا إلى أن "إطلاق (مركبة) من منطاد الستراتوسفير، ثم نشر الأسلحة ... كل هذا يبدو بعيد المنال بالنسبة لى".
بريطانيا تكشف عن سفن فضائية حربية عملاقة لأسطولها المستقبلى
مبتدأ
| 13 سبتمبر 2021
×