القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

الكنائس تنعى شهداء الإرهاب في سيناء: لن يثنينا أعداء الوطن عن بناء مصر

الكنائس تنعى شهداء الإرهاب في سيناء: لن يثنينا أعداء الوطن عن بناء مصر
نعت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، والطائفة الإنجيلية، وعلى رأسها البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، والقس الدكتور أندريه زكي، رئيس الطائفة الإنجيلية في مصر، ببالغ الحزن شهداء الوطن الذين سقطوا خلال أداء واجبهم في تطهير أراضي الوطن من البؤر الإرهابية بسيناء، للحفاظ على أمن وسلامة كل المصريين.

الأرثوذكسية: نثق بأن تضحيات الشهداء لن تذهب سدى

وقالت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في بيان لها: نثق بأن تضحيتهم الغالية ودماءهم النفيسة لن تذهب سدى إذ إن مثل هذه التضحية والجهود التي تقوم بها القوات المسلحة كافة هي ما يبقي مصر آمنة مستقرة، ويضمن لها تحقيق التقدم والرخاء، نصلي أن يشمل الرب أرواح الشهداء بالرحمة والراحة، وأن يعزي قلوب ذويهم وأحبائهم، ويمنح شفاءً للمصابين، وسلامًا وأمنًا لمصرنا الحبيبة قيادة وشعبًا.

رئيس الإنجيلية: لن ننسى أبدًا دماء شرفاء مصر

كما نعت الطائفة الإنجيلية بمصر، شهداء القوات المسلحة المصرية البواسل، الذين استشهدوا خلال مواجهاتهم البطولية في شمال سيناء، لردع أعداء الإنسانية، وتحقيق الأمان والاستقرار لوطننا الغالي مصر.

وقال الدكتور القس أندريه زكي: لن يثنينا الإرهاب وأعداء الإنسانيةِ عن بناء مصرنا الغالية، والمضي قدمًا في طريق التنمية والتقدم، ولن ننسى أبدًا دماء شرفاء مصر من أبناء القوات المسلحة والشرطة المصرية الشهداء، الذين قدموا دماءهم الطاهرة فداءً لوطننا الغالي. ونصلي إلى الله أن يمنح العزاء والصبر لأهل الشهداء، والشفاء العاجل لجميع المصابين، وأن يمنح بلادنا السلام والأمان.
الوطن
| 01 اغسطس 2021