القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

إحالة مسؤولين للتحقيق.. القصة الكاملة لتسميم "قطة الأوبرا" وصغارها - صور

إحالة مسؤولين للتحقيق.. القصة الكاملة لتسميم "قطة الأوبرا" وصغارها - صور
| الدستور
18 يونيو 2021
أثارت قصة قطة دار الأوبرا المصرية غضبا وجدلا واسعا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعد انتشار أخبار حول قيام مسئولين داخل دار الأوبرا بوضع أكل مسموم لها هي وصغارها.
تسمم القطة

قال عدد من زوار الأوبرا المصرية ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر، إن القطة تم تسميمها هى وصغارها، وأطلقوا حملة اتهامات وانتقادات كبيرة لدار الأوبرا حول تسميم القطة وصغارها واتهموا مسئوليها بالإجرام واشتراكهم في قتل روح بريئة لا ذنب لها سوى الجوع.
وانتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي تدوينة عن القطة جاء فيها: فاجعة أخلاقية وإنسانية حدثت بالأمس في دار الأوبرا، وزارة الثقافة ودار الأوبرا قتلوا قطة المهرجان وننتظر رد وعقاب، فاكرين القطة المشهورة اللي تصدرت وسائل الإعلام المحلية والعالمية في مهرجان القاهرة السينمائي الأخير وقد إيه كانت طيبة وبتحب الناس وفعلا مسابتش واحد في المهرجان غير وسلمت عليه، القطة دي طيبة جدا واتشهرت وناس ممكن أصبحوا يروحوا مخصوص يلعبوا معاها وجت من كام أسبوع خلفت 3 أطفال قمرات جدا، وفرحانة بيهم وقاعدة بيهم على جنب والناس بتروح تأكلها في مكانها، تخيلوا إن إدارة الأوبرا قامت بالتخطيط لقتل القطة الجميلة دي، وقالك إيه ده إزاي جنينه الأوبرا فيها قطة وكمان خلفت.. دي تتقتل.. واستغلوا جوعها وجابوا علبة تونة ووضعوا فيها السم، استغلوا جوعها هي وأولادها، استغلوا إنها متطمنة إن الناس بتساعدها وتأكلها ووضعوا لها علبة التونة، ومن فرحتها أكلت هي ولمت أولادها حواليها وبعد ثواني أولادها وهي بطنهم بدأت تتقطع لغاية ما آخر نفس فيهم طلع، وهي كانت بتتعذب مرتين، مرة من ألمها ومرة من صراخ أولادها، القطة البريئة وأولادها اتعذبوا عشان إنسان مريض لا يعرف دين ولا إنسانية قرر يسمهم تخيلوا! طيب إيه وجه الضرر من القطة لإدارة الأوبرا.

رد دار الأوبرا

رد مسئولو دار الأوبراعلى هذا الأمر قائلين على الصفحة الرسمية للدار إن الأوبرا ليس لها أي علاقة بالحيوانات الموجودة داخل حدائقها، وعند وجود حيوانات ضالة داخل مبنى دار الأوبرا أو المسارح، يتم الاتصال بالطب البيطري، وأنه من الملاحظ وجود عدد كبير من القطط بساحة دار الأوبرا المصرية، وأنه في حالة خروج أي منها خلال أي عرض مسرحي، يصبح أمر لا يليق بمكانة دار الأوبرا المصرية، فضلا عما تسببه القطط من مشكلات نتيجة وجود أجهزة إضاءة ومعدات دقيقة تعمل بالكهرباء ولأن الأوبرا جهة حكومية وقامت السيدة وزيرة الثقافة ايناس عبد الدايم والاستاذ مجدي صابر رئيس دار الأوبرا بفتح تحقيق موسع للتأكد من صحة ما جري قامت وزيرة الثقافة بإحالة عدد من المسئوليين في تلك الواقعة.
إحالة مسؤولين للتحقيق.. القصة الكاملة لتسميم "قطة الأوبرا" وصغارها - صور
الدستور
| 18 يونيو 2021
×