القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

مرض نادر يهدد الطفل رشيد.. وحقنة بـ 35 مليون جنيه لإنقاذه |تفاصيل

عرضت فضائية "صدى البلد" قصة الطفل رشيد ياسر، الذي أُصيب بمرض نادر ويحتاج إلى حقنة تبلغ قيمتها 35 مليون جنيه لإنقاذه.

بدأت معاناة رشيد ياسر الذي يبلغ من العمر سنة و9 أشهر، مع المرض بُعمر 5 أشهر، حينما لاحظت عائلته عدم قدرته على الجلوس بمفرده.
وأخبر الجميع والدته بأن الأمر طبيعي ويحدث في بعض الأحيان للأطفال، ومع مرور الوقت استطاع الطفل الجلوس، ولكن والدته تفاجأت بعدم اتزانه، بجانب اعوجاج كفه الصغير، فضلاً عن عدم قدرته على الزحف أو الوقوف على قدمه.
لجأت الأم إلى الأطباء الذين أخبروها في البداية بأن "رشيد" لديه ليونة بالعظام، وتأخر حركي، وبحاجة لجلسات علاج طبيعي.

واظبت والدته على ما يحتاجه نجلها لمدة 3 أشهر يومياً، ولكن دون وجود أي تحسن، وعرضه والده على أحد أطباء الأعصاب وهو الدكتور مايكل نبيل، الذي شك حين رأى الرضيع في إصابته بمرض "ضمور العضلات الشوكي النادر SMA".

وطلب مايكل نبيل منها إجراء فحص تحليل جيني تابع للدولة بالمركز القومي للبحوث، وبعد شهر ونصف من إجراء التحليل، ظهرت نتيجته بإصابة "رشيد" بمرض "ضمور العضلات الشوكي"، المؤثر على الحركة، مما يجعله لا يستطيع المشي والجلوس، حيث يختفي جين الحركة.

وأصبحت والدته أمام حل وحيد حتى لا تتدهور حالته، وهو الحصول على حقنة "Zolgensma"، والمصنفة ضمن الأغلى في العالم، حيث تبلغ تكلفتها 2.1 مليون دولار، أي بقيمة حوالي 35 مليون جنيه مصري.

وتتوفر هذه الحقنة في الولايات المتحدة، ومؤخراً أصبحت متوفرة في دبي.

وناشدت والدة "رشيد" الدولة متابعة حالة ابنها، خاصة أن علاجه يشترط حصوله على الحقنة قبل الوصول إلى عمر العامين، أي أن فرصته في العلاج خلال 4 أشهر فقط.
مرض نادر يهدد الطفل رشيد.. وحقنة بـ 35 مليون جنيه لإنقاذه |تفاصيل
صدى البلد
| 08 يونيو 2021
×