الرئيسية | أهم الأخبار | إنضم لمجموعتنا الجديدة ليصلك كل الإخبار
إنضم للجروب أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث

محامي طفلة المعادي: الحكم نتاج جهود كبيرة.. وسأطلب بتعويض مادي للضحية

الوطن
| 28 ابريل 2021
قال المحامي أحمد سلامة، دفاع الطفلة يارا المعروفة إعلاميًا باسم طفلة المعادي ضحية التحرش في منطقة المعادي بالقاهرة، إن حكم السجن المشدد 10 سنوات على المتهم نتاج فترة طويلة وشاقة من العمل.

تعويض مادي

وأضاف سلامة في تصريح خاص لـالوطن: أنه سوف يقوم بإقامة دعوى قضائية أمام المحكمة الاقتصادية للحصول على تعويض مادي للطفلة بسبب الضرر النفسي والبدني الذي تعرضت له هذا فضلًا عن ما تعرضت له أسرتها من تشهير.

وأشار إلى أنه يثق في عدالة القضاء المصري، مؤكدًا أنه تطوع للدفاع عن الطفلة ولن يتكرها إلا بعد صدور الحكم النهائي بالحبس ضد المتحرش.

وقضت جنايات القاهرة بالسجن المشدد 10 سنوات على المدان محمد جودت، المعروف اعلاميًا باسم متحرش المعادي، لتورطه في خطف وهتك عرضة طفلة في أحد العقارات تحت الإنشاء.

الدفاع يبطل حجة المرض النفسي

وحاول دفاع المتهم أمس تضليل القضاء ودفاع الطفلة، بأنه يعاني من مرض نفسي، فضلًا عن إصاباته والدته بمرض السرطان، لكن محاولته باءت بالفشل، وقضت المحكمة بمعاقبته بالسجن المشدد 10 سنوات.

بداية القصة

بدأت القصة في 9 مارس الماضي، عندما تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع مصور يظهر قيام رجل بمحاولة استدراك طفلة لأحد العقارات تحت الانشاء لهتك عرضها حيث خرجت سيدة من أحد المعامل الموجودة في العقار وأنقذت الطفلة، لتتحول القضية إلى قضية رأي عام.

وخلال اليوم ذاته تمكنت قوات الأمن من القبض على المتهم وصديقه الذي كان يختبيء عنده، والذي قضت المحكمة بعد ذلك بحبسه عام بتهمة التستر على شخص مطلوب للعدالة.

ولقى حكم حبس المتحرش ترحيب واسع بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين طالبوا بتوقيع أقصى العقوبة ضد المتحرشين للتقليل من هذه الظاهرة.
×