القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

ساويرس عن هروب سكان نيويورك لارتفاع الضرائب: غباء وجشع حكومة

ساويرس عن هروب سكان نيويورك لارتفاع الضرائب: غباء وجشع حكومة
فيتو
| 10 ابريل 2021
علق رجل الأعمال المهندس نجيب ساويرس، مؤسس حزب المصريين الأحرار، على تحليل الاقتصادي الأمريكي ستيف هانك، حول كون الهروب الجماعي للأمريكيين من نيويورك بسبب الضرائب المرتفعة أم الغباء ليقول :بسبب جشع الحكومة والغباء.

هروب من نيويورك

وجاء ذلك رداً على ما كتبه الاقتصادي في جامعة جونز هوبكنز الأمريكية ستيف هانك عبر تويتر حيث قال: تشهد نيويورك هجرة جماعية كبيرة للأشخاص الذين يكرهون الضرائب المرتفعة.

بدلاً من خفض الضرائب للاحتفاظ بموظفيها أو إغرائهم بالعودة، ترفع نيويورك الضرائب إلى مستويات قياسية. هل هذا جشع حكومي أم مجرد غباء؟". يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية احتلت المرتبة الخامس من بين الدول ذات الضرائب المرتفعة، منها ضريبة الدخل، وضريبة الدولة إلى جانب اقتطاعات الضمان الاجتماعي، فالولايات المتحدة الأمريكية تقتطع 24.6% من الدخل 10.7% كضريبة على الدخل و6.3% ضريبة للدولة إلى جانب 7.7 في المائة للضمان الاجتماعي.

مزيج من الضرائب

ويواجه سكان مدينة نيويورك الأمريكية أكبر مزيج من ضرائب الولاية والمدينة على مستوى الولايات المتحدة، بحسب وكالة بلومبرج للأنباء، التي أشارت إلى اتفاق مبدئي بين حاكم ولاية نيويورك أنردو كومو وأعضاء برلمانها على زيادة الضرائب على الأثرياء من سكان مدينة نيويورك كجزء من الاتفاق بشأن الميزانية الجديدة للولاية البالغة قيمتها 200 مليار دولار تقريبا.

وذكرت "بلومبرج" أنه في حال إقرار هذا الاتفاق، فإن معدل ضريبة الدخل سترتفع بشكل مؤقت من 82ر8% إلى 65ر9% بالنسبة للشريحة الأعلى دخلًا في ولاية نيويورك، التي يزيد دخل الفرد منها على مليون دولار سنويًا. وسيدفع من يزيد دخله على مليون دولار سنويًا من سكان مدينة نيويورك ضريبة دخل للمدينة بمعدل يتراوح بين 5ر13 و8ر14%.

الضريبة الأعلى

في حين يختلف الأمر في الولايات المختلفة الأخرى في أمريكا، ففي ولاية كاليفورنيا تصل ضريبة دخل لمن يزيد دخله على مليون دولار سنويا 3ر13%، وتعتبر نيويورك حاليًا الولاية الأمريكية الأعلى من حيث الضريبة على الدخل.

وأشارت بلومبرج إلى اقتراب أعضاء برلمان ولاية نيويورك من الاتفاق على زيادة حصيلة الضريبة على الدخل وعلى الشركات بمقدار 3ر4 مليار دولارًا سنويًا، مع اسختدام هذه الحصيلة الإضافية لتمويل دعم المدارس والمهاجرين الذين لا يحملون وثائق رسمية والمشروعات الصغيرة.
×