الرئيسية | أهم الأخبار | إنضم لمجموعتنا الجديدة ليصلك كل الإخبار
إنضم للجروب أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث

معلومات عن القمص أغابيوس قبل رسامته رئيسا لدير الأنبا بيشوي اليوم

الوطن
| 06 مارس 2021
يترأس البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، في الثالثة من عصر اليوم السبت، صلاة عشية رسامة وتجليس 9 أساقفة جدد، من بينهم الراهب القمص أغابيوس الأنبا بيشوي، الذي سيُرسم أسقفًا ورئيسًا لدير الأنبا بيشوي بوادي النطرون، خلفًا للأنبا صرابامون الذي توفي العام الماضي، وتحيي الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، الشهر الجاري الذكرى الأولى لوفاته.

ويحظى دير الأنبا بيشوي بوادي النطرون باهتمام خاصة في الوسط القبطي والكنسي، نظرًا لخروج عدد كبير من بطاركة الكنيسة منه، ووجود المقر البابوي داخله، فضلًا عن أنه الدير الذي خرج منه البابا الحالي.

السيرة الذانية للراهب أغابيوس الأنبا بيشوي

ورئيس الدير الجديد، ولد في مدينة طهطا بمحافظة سوهاج، واسمه العلماني عياد أيوب سعد، وترهبن في ديسمبر 1977، وتم ترقيته قسًا عام 1979، ثم قمصًا في 1996.

ويُعْتَبَر الراهب القمص أغابيوس الأنبا بيشوي، هو ثالث رئيس لدير أنبا بيشوي، يتم سيامته برتبة أسقف بعد الأنبا باسيليوس الذي سامه البابا يوساب، والبطريرك الـ115 للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، أسقفًا عام 1951، ثم قام البابا شنودة الثالث، البطريرك الـ117 للكنيسة بسيامة الأنبا صرابامون أسقفًا عام 1973 ورئيسًا للدير.

ورئيس الدير الجديد، اختاره البابا تواضروس الثاني، عضوًا بلجنة لإدارة الدير منذ وفاة الأنبا صرابامون في مارس 2020، طبقًا لما ورد في نص القرار البابوي الذي حمل رقم 2 لسنة 2020، والذي نص على أن تضم اللجنة الراهب القمص أغابيوس، والراهب القمص دوماديوس، والراهب القمص أفرايم، والراهب القس مينا، والراهب القس ياكوبوس؛ لإدارة الدير والإشراف عليه روحيًا وماليًا والتدبير الرهباني؛ على أن يقدموا تقريرًا شهريًا عن هذة المسؤولية لحين اختيار رئيسًا الدير.

ودير الأنبا بيشوي يُعَد أكبر أديرة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية بوادي النطرون، ويُنسب إلى الأنبا بيشوي الذي كان تلميذًا للأنبا مقار، وقام بإنشائه بقيادته لمجموعة من الرهبان أواخر القرن الرابع الميلادي.

طريقة اختيار رئيس دير الأنبا بيشوي

وعن آلية اختيار رئيس الدير الجديد، قال البابا تواضروس الثاني، في تصريحات صحفية: دعونا رهبان دير الأنبا بيشوي لترشيح خمسة من بينهم أسقف للدير، وأخذنا أسماء أعلي خمسة ودعونا رهبان الدير مرة أخري لاختيار ثلاثة من الخمسة، ورصدنا أسماء الثلاثة الذين حصلوا علي أعلى الأصوات، وكان علي اختيار واحد منهم، فجلست مع الرهبان الثلاثة أكثر من جلسة، كنت أبحث في كل منهم عن مواهب الخدمةحتى وقع الاختيار علي الراهب القمص أغابيوس، ولما استقر الأمر رأيت أن أشارك كل المطارنة والأساقفة أعضاء المجمع القدس في الاختيار.

وتبلغ مساحة دير أنبا بيشوي نحو فدانين، ويضم 5 كنائس، أكبرها كنيسة الأنبا بيشوي؛ وهو أكبر كنائس وادي النطرون، بجانب مبنى للضيافة وحديقة واسعة ومكتبة والمائدة الأثرية وبئر الشهداء، بجانب العديد من القلالي التي يقطن بها الرهبان.