الرئيسية | أهم الأخبار | إنضم لمجموعتنا الجديدة ليصلك كل الإخبار
إنضم للجروب أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث

فرد في كل دكة.. الكنيسة تعلن شروط عودة القداسات للفترة المقبلة

الدستور
| 26 يناير 2021
"فرد في كل دكة".. هي الجملة التي تكررت في بيان مجمع أساقفة ومطارنة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، المعروف باسم "المجمع المقدس"، والذي يرأسه البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية.

وجاء البيان الأحدث للمجمع، نتيجة لجلسة جمعت بين البابا تواضروس، بصفته الرئيس الأعلى للمجمع ولجنة السكرتارية المجمعية التي تكونت من عدد من الأساقفة والكهنة والرهبان، على رأسهم الأنبا دانيال أسقف المعادي، والأنبا يوليوس أسقف مصر القديمة، والأنبا غبريال أسقف بني سويف، في مطلع الأسبوع الجاري، وذلك لوضع أوراق التكيف مع فيروس كورونا المستجد الذي قد لا ينتهي سريعًا.

حمل البيان شعار:" (سفر المزامير 84: 1) مَا أَحْلَى مَسَاكِنَكَ يَا رَبَّ الْجُنُودِ! تَشْتَاقُ بَلْ تَتُوقُ نَفْسِي إِلَى دِيَارِ الرَّبِّ. قَلْبِي وَلَحْمِي يَهْتِفَانِ بِالإِلهِ الْحَيِّ"، واستهله المجمع بالطقوس الليتورجية الأساسية مثل القداسات الإلهية والتسبحات اليومية، والتي سُمح بإتمامها في أي يوم من أيام الأسبوع، شريطة أن يتم ذلك بمعدل فرد في كل دكة.

كما لم ينسى البيان النشء القبطي، وأطفال المراحل، حيث استعاض المجمع عن فصول مدارس التربية الكنسية "مدارس الأحد"، بقداسات خاصة لهم، تشتمل على عظة يُلقيها الخادم او الشماس المتخصص في خدمة ذلك السن، مع مراعاة أن يجلس الأطفال بمعدل فرد في كل دكة، وهو ما اعقبه المجمع ببند يفيد استمرار تعليق كافة الأنشطة والاجتماعات والخدمات.

كما لفت بيان المجمع إلى أن الكنيسة التي لن تراعِ تلك الاشتراطات، أو تظهر عليها إصابات يتم تعليق الصلوات بها لمدة 15 يومًا، وفقًا لما يراه كذلك الأسقف المدبر لشؤون الإيبارشية.

وبخصوص المناسبات سيكون هناك وضع مُشابه نسبيًا، حيث سمح المجمع بإتمام طقوس الجنازات والاكاليل بمعدل فرد في كل دكة، مع استمرار تعليق الصلوات التي تتم بالمنازل، مثل الحميم والتالت،

يأتي ذلك في ظل استمرار الدراسة بالكليات الإكلريكية والمعاهد الدينية عبر التواصل الالكتروني، وكذلك استمرار الافتقاد هاتفيًا.