الرئيسية | أهم الأخبار | إنضم لمجموعتنا الجديدة ليصلك كل الإخبار
إنضم للجروب أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث

والدة ضحية سفاح الجيزة تنهار على الهواء: "معرفش جثتها فين"

أقباط متحدون
| 22 نوفمبر 2020
قالت والدة نادين ضحية سفاح الجيزة " قذافي فراج "، إنها لا تصدق حتى الآن وفاة نجلتها نادين، ولاتستطيع الجزم بها كون إعلان وفاة شخص مقتولاً تقتضي وجود جثة ودليل وهذا لم يتوفر حتى الان وتابع قائلة : "أنا مكنتش أعرف الي بيجري حواليا ده أتاريه كان من شهر أكتوبر2019 حتى الان وأنا ماعرفش أي حاجة بتدور حواليا ".

وتابعت في مداخلة هاتفية عبر برنامج " كلمة أخيرة " الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي على شاشة " ON" قائلة " ناس كانت بتيجي تسألني وتقلي كلام غريب زي البقاء لله وأنا مش مصدقة" .

ونفت أن تكون إبنتها قد إختفت فجأة مؤكدة أن الضحية سافرت إلى فرنسا بتذكرة طيران وتأشيرة وجواز سفر وبرفقتها فتاتين بصحبة منتج سوري بالاضافة لسائق القذافي كاشفة أنها قامت بتوصيل إبنتها برفقة اشقاء الضحية حتى السيارة التي ستقلهم إلى الغردقة ثم شرم الشيخ ومن المحتمل ايضاً السفر للاردن لتصوير إعلانات ثم السفر إلى فرنسا ".

وواصلت : "أنا أم مكلومة بالكلام الي بيدور حواليا وأنا مش عارفاه الناس كلها تعرف أن بنتي ماتت والجرايد تقول وأنا مش معايا جثة بنتي".

وقالت الأم أن إختفاء نادين جاء قبل زواج قذافي من شقيتها فاطمة الزهراء، موضحة: "فاطمة إتخطبت في شهر ديسمبر وكتب كتابها في 30 مارس 2015 وزفافها في الثاني من أغسطس 2016 وكان وقتها نادين مسافرة وتكلمني وكنت بسمع صوتها ولم تحضر الفرح لانها كانت في سفر وقامت بالتوقيع على شرط جزائي ينص على مكوثها مع الفريق حتى إتمام تصوير الإعلانات".