الرئيسية | أهم الأخبار | إنضم لمجموعتنا الجديدة ليصلك كل الإخبار
إنضم للجروب أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث

بيانات رسمية لكورونا في مصر: زيادة ملحوظة بالإصابات.. وانخفاض التعافي لـ 90%

مصراوى
| 22 نوفمبر 2020
واصل مؤشر التعافي من فيروس كورونا بمصر انخفاضه من جديد ليصل إلى 90.3%حتى اليوم الأحد، بحسب البيانات الرسمية التي سجلتها وزارة الصحة والسكان، لحالات "كوفيد-19"، بعد أن وصل إلى أعلى مستوى له عند 93.8% مطلع أكتوبر الماضي.

يأتي ذلك في ظل الزيادة الملحوظة لأعداد الإصابات اليومية التي تسجلها وزارة الصحة، إذ سجلت الوزارة أمس السبت، 358 حالة إيجابية جديدة و14 حالة وفاة، ليصبح إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بالفيروس 112676 حالة إيجابية، من ضمنهم 101783 حالة تم شفاؤها، و6535 حالة وفاة.

وظلت الحالات اليومية للإصابات دون مستوى الـ 300 حالة منذ شهور، حتى قفزت فوق الـ 300 حالة منذ يوم الأربعاء الماضي بواقع 329 حالة، واستمرت في الزيادة لتبلغ يوم الجمعة 363، ثم انخفضت بهامش قليل أمس لتصل إلى 358 حالة.

وبالتزامن مع ذلك، استقر مؤشر الوفيات عند مستوى 5.79%، وبقيت الحالات اليومية المسجلة بين 10 إلى 20 حالة.

ولا يزال معدل الوفيات في مصر مرتفعا عن متوسط معدل الوفيات العالمي المُسجل لدى منظمة الصحة العالمية وهو 5.3%، وفق الدكتور أمجد الخولي، استشاري الأوبئة في المنظمة.

وسبق أن عرضت الدكتورة هالة زايد، خلال اجتماع مجلس الوزراء الأربعاء الماضي، نتائج دراسة أجنبية تم إجراؤها على الأشخاص الذين لا يشعرون بالتعافي التام من Covid-19، والتي كان من أبرزها أنه الممكن أن تؤدي عدوى كورونا أحياناً إلى أمراض طويلة الأجل بدون الارتباط بأمراض مزمنة، كما أثبتت الدراسة أن 35% من المتعافين لم يعاودوا حياتهم الطبيعية بعد التعافي.

كان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وجه بقيام الوزارات المختلفة باتخاذ ما تراه من إجراءات مناسبة وفق ظروف وطبيعة عملها؛ لتخفيف التزاحم في أماكن العمل، وإعطاء الأولوية في ذلك للعاملين من أصحاب الأمراض المُزمنة، بالتزامن مع عودة زيادة إصابات فيروس كورونا.