الرئيسية | أهم الأخبار | إنضم لمجموعتنا الجديدة ليصلك كل الإخبار
إنضم للجروب أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث

هجوم وحشي.. ميركل تعلق على حادث الطعن في نيس

صدى البلد
| 29 اكتوبر 2020
قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إن ألمانيا تتضامن مع فرنسا بعد الهجوم الوحشي في نيس، مضيفة "ألمانيا تقف إلى جانب فرنسا في هذه الأوقات الصعبة".

وبدأت الشرطة الفرنسية عمليات أمنية استباقية في عدة مدن جنوبي البلاد تحسبًا لتهديدات جديدة بعد هجوم الطعن في مدينة نيس.

وأقدم رجل مسلح بسكين على مهاجمة عدد من الأشخاص في كنيسة نوتردام بمدينة نيس الفرنسية، ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد من الأشخاص.

وأظهر مقطع فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي شرطيًا يصوب سلاحه إلى رجل مسلح بسكين ويتحدث بشكل متواصل، قبل أن يباغته شرطي آخر من الخلف ويطرحه أرضًا ليلقي القبض عليه.

وذكرت قناة "روسيا اليوم" أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون توجه إلى موقع هجوم الطعن في مدينة نيس جنوبي فرنسا.

وارتفع عدد قتلى هجوم مدينة نيس الفرنسية إلى 3 قتلى وعدد من الجرحى، وسط حالة من الاستنفار الأمني بالمدينة وغيرها من المدن الفرنسية.

وقال كريستيان إستروسي، عمدة مدينة نيس الفرنسية، على تويتر إنه يعتقد أن الهجوم بالقرب من الكنيسة في نيس كان هجومًا إرهابيًا.

وأكد إستروسي إنه تم إلقاء القبض على شخص بعد الهجوم.

وقال وزير الداخلية الفرنسية جيرالد دارمانين إن الشرطة الفرنسية تنفذ عملية في منطقة الهجوم، مشيرا إلى أنه يعقد اجتماع خلية أزمة في وزارة الداخلية لمتابعة الحادث.

ودعت الشرطة الفرنسية عبر تويتر المواطنين إلى الابتعاد عن كنيسة نوتردام في مدينة نيس، جنوب البلاد.

وقبل قليل، أفادت وسائل إعلام فرنسية، بأن رجلًا شن هجومًا بسلاح أبيض قرب كنيسة في مدينة نيس، جنوب فرنسا، صباح اليوم.

وبدورها، أعلنت الشرطة الفرنسية أنه تم إيقاف المشتبه به واعتقاله بعد تنفيذه هجوما بسكين في مدينة نيس.

وطلبت الشرطة الفرنسية تجنب محيط كنيسة نوتردام في نيس، كما فرضت طوقا أمنيا حول منطقة الهجوم.