الرئيسية | أهم الأخبار | إنضم لمجموعتنا الجديدة ليصلك كل الإخبار
إنضم للجروب أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث

البابا تواضروس: مليار إنسان في العالم لا يجدون مياه الشرب

الوطن
| 28 اكتوبر 2020
قال البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، إن "هناك أكثر من مليار إنسان في العالم لا يجدون مياه الشرب، بينهم رجال ونساء وأطفال وكبار في السن، ولذلك من بين المساعدات التي تقدمها الدول للدول الأخرى الفقيرة حفر الآبار، ومش كل البلاد عندهم نهر عظيم زي نهر النيل بتاعنا".

جاء ذلك خلال العظة الأسبوعية للبابا، والتي ألقاها، الأربعاء، من كنيسة السيدة العذراء والأنبا بيشوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، وتحدث فيها عن ثقافة التضرع والصلاة من أجل الآخرين.

وأشار إلى أن إحدى صور الصلاة من أجل الآخرين هي والدة القديس أغسطينوس، والتي ظلت تصلي من أجل ابنها لسنوات طويلة، وكانت تثق أن الصلاة تصنع المعجزات، رغم أن نجلها كان يعيش في الخطية، ولكن القديس أمبروسيوس، أسقف ميلانو، طمأنها، وقال لها: "ثقي أن ابن هذه الدموع لا يمكن أن يهلك"، ولذلك يلقب القديس أغسطينوس بـ"ابن الدموع".

وأوضح بطريرك الإسكندرية، أن الأمهات حاليا يصبن بالملل من كثرة النصح للأبناء، ولا يصلين من أجلهم، أو لا يصلين بالقدر الكافي.

وضرب البابا مثلا آخر من الكتاب المقدس، وهي قصة القديس بطرس الرسول الذي كان دائما مندفعًا متسرعًا، ولكن المسيح تضرع من أجله لكي لا يفنى إيمانه، وعندما كان "بطرس" في السجن، كانت الكنيسة تصلي من أجله، والله أرسل ملاكه، وأنقذه من السجن.

ولفت إلى مثال آخر، وهو القديس بولس الرسول الذي كان مسجونا، وطلب من الشعب أن يصلوا من أجله ليعطيه الله قدرة على الخدمة والكنيسة، وأيضا مثال دانيال النبي الذي تعرض للسبي في بابل، وكان لا يكف عن الصلاة.