الرئيسية | أهم الأخبار | إنضم لمجموعتنا الجديدة ليصلك كل الإخبار
إنضم للجروب أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث

ألبير مكرم: بطل فيلم "البابا" وجه جديد.. والتصوير فى نوفمبر

الدستور
| 21 اكتوبر 2020
تسبب التصميم الذي أطلقه المُخرج السينمائي ألبير مكرم، عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، للشخصية التي من المُقرر أن تُجسد فيلمًا عن حياة البابا الراحل شنودة الثالث، في فرحة كبرى في نفوس المصريين، إضافة إلى مجموعة من التساؤلات.

حيث جاء التصميم غير متوقع، فالمصريون اعتادوا على ابتسامة البابا الراحل، والتي توقعوها في بوستر الفيلم، وهو ما لم يُقدم لهم.

بدوره تواصل الدستور مع مخرج العمل ألبير مكرم الذي قال إن الفيلم سيبدأ تصوير أولى مشاهده، في نوفمبر المُقبل، مشيرًا إلى أن الفيلم سيعتمد بشكل كبير على "ضيوف الشرف"، الذين بحسب تعبيره- تم الاتفاق مع عدد منهم سيتم الإعلان عنهم تباعًا.

وعن البطل المُقرر أن يُجسد دور قداسة البابا المُتنيح شنودة الثالث، أكد "مكرم" لـ"الدستور"، أنه لن يكون الفنان ماجد الكدواني ولا الفنان يحيى الفخراني ولا الفنان حسن يوسف، في إشارة إلى أنه شخص غير متوقع وغير الأسماء المطروحة على الساحة نهائيًا، فهو "وجه جديد" تم اختياره بناء على المواصفات الجسدية والصوتية، موضحًا أن الجهتين الإنتاجية والإخراجية لم يتفقا حتى الآن على الإعلان عن اسمه.

وعن التصميم الذي دارت حوله التساؤلات، قال "مكرم" إن الماكيير السينمائي علاء الفيزى، بذلا مجهودًا كبيرًا حتى يخرج البطل بتلك الصورة المُقاربة لصورة البابا شنودة بنسبة كبيرة بحسب ما عبر العديد من الجمهور المصري، موضحًا أن للبابا أوجهًا عديدة وجهًًا مدبرًًا وقياديًا، وآخر بشوشًًا وفكاهيًا، وآخر روحانيًًا و...إلخ.

وأوضح مكرم أنه لن يقدم فيلمًا فكاهيًا عن البابا حتى يخرج بضحكته فقط في البوستر، فمن المؤكد أنه سيخرج بلقطات فكاهية، لكنه اعتمد في إخراجها للبوستر أن يجمع بين اللونين الأحمر والأسود وأن يخرج بنظرته القيادية ذات البصمة التي تحفر في كل من يلتقي معها.

يُذكر أن الفيلم من تأليف وإخراج ألبير مكرم، وإشراف عام عبدالله منصور، ومنتج إبراهيم إسحق، وبرديوسر فدوى توفيق، ومنتج فني نبيل صبحي.