الرئيسية | أهم الأخبار | إنضم لمجموعتنا الجديدة ليصلك كل الإخبار
إنضم للجروب أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث

طبيب تغذية يحذر من تناول "لحمة الراس": قد تؤدي للإصابة بجلطات القلب

ألوان - الوطن
| 16 سبتمبر 2020
​ هناك العديد من الأطعمة التي تمثل عشقا خاصا للكثيرين، ويحاولون تناولها كلما أتيحت لهم الفرصة، لكن هناك العديد من الأطعمة المحببة التي قد تؤدي للإصابة بالجلطات، ولا يستحب تناولها أو الإكثار منها.

وشرح الدكتور "محمد الحوفي" أستاذ علوم الأغذية، في حديثه لـ"الوطن"، أنه من بين الأكلات التي يفضل الكثيرون تناولها هي "لحمة الرأس"، لكنها من بين العديد من الأجزاء في الحيوان، التي لا ينبغي تناولها، نظرا لأنها تسبب العديد من الأضرار، وقد تسبب جلطات في القلب.

وقال "الحوفي"، إن كل الأعضاء الداخلية للأضاحي تحتوي على دهون، ونسبة من الدم تضر بالشخص، وتسبب في ارتفاع مستوى الكوليسترول الضار، الذي قد يؤدي للإصابة بارتفاع ضغط الدم وتكون الجلطات.

ويجب الابتعاد عن تناول لحم الراس (المخ)، لأنها تحتوي على نسبة عالية من الكوليسترول، بالإضافة لكونها سريعة الفساد "منطقة الرأس بيبقى فيها دم، وأماكن صعب تنضيفها ونسبة دهون عالية، والأعضاء الداخلية عموما بيبقى في جلدها دهون داخليا وخارجيا وده بيزود نسبة الكوليسترول الضار".

وبشكل عام لابد من تناول الأعضاء الداخلية (الطحال، الكبد، الممبار، المخ) بشكل عام باعتدال شديد وكميات قليلة جدا، "الشخص بيبقى خد جرعة من الدهون المشبعة اللي هتزود من الكوليسترول الضار وتقلل الكوليسترول النافع، والكوليسترول الضار بينتج الجليسدرات الضارة (الجلسيدرات الثلاثية) اللي بتزود لزوجة الدم وبتعمل ضعف في عضلة القلب".

ويجب أن يبتعد أصحاب الأمراض المزمنة والسكري والقلب والضغط، عن تناول تلك القطع الداخلية نظرا لخطورة الأمر عليهم، إذ قد تسبب الدهون العالية تكون جلطات في الشرايين الضيقة ما يهدد حياتهم.