تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى أبحث
تطبيق الأقباط اليوم علي جوجل بلاى تابعنا على الفيسبوك تابعنا علي تويتر تابعنا علي إنستجرام إتصل بنا أبحث
الدستور
| 22 مايو 2020
على مدار 28 حلقة من مسلسل الاختيار، الذي يتناول قصة حياة الشهيد العقيد أحمد منسي، سيطر الغضب على جميع المصريين، حيث ظهر الإرهابي هشام عشماوي وهو يقتل جنود وضباط الجيش المصري، ما جعل الجميع يترقب لحظات إعدامه والتخلص منه، جزاء له بما فعل من قتل وسفك دماء.

منسي.. قصة صمود

قصة صمود الشهيد العقيد أحمد منسي أصبحت الآن في أذهان ملايين المصريين، خاصة بعدما شاهدوا واقعة كمين البرث في سيناء أمس، في الحلقة رقم 28 من المسلسل، حيث ظهرت بسالته بشدة في الدفاع عن الأرض حتى اللحظة الأخيرة من حياته، حيث أصابته رصاصة الغدر من الخلف وهو يدافع مستميتا عن الأرض، مظهرا بسالة شديدة في مكافحة التكفيريين في سيناء.

جنازة منسي

بدأ مسلسل الاختيار في الحلقة 29، اليوم، بمشهد جنازة الشهيد العقيد أحمد منسي أثناء تقبيل حمزة ابنه لجثمانه وبكائه الشديد، في مشهد أثار غضب وحزن الشعب المصري الذي جلس يشاهد بطولة منسي على مدار 30 حلقة وهو يقاتل ببسالة شديدة حتى توفي وشيع جثمانه في جنازة كبيرة حضرها الآلاف.

حقد هشام على منسي

مشهد آخر في المسلسل أثار غضب الجميع، حيث ذهب إرهابي إلى هشام عشماوي ليخبره بمقتل الشهيد أحمد منسي، إلا أن عشماوي رد قائلا: متأكد من الاسم؟ متأكد إنه أحمد منسي؟ أحمد محدش بيقدر عليه، ليعكس هذا المشهد الخوف الرهيب الذي يملأ قلوب الإرهابيين من الشهيد، واللحظة التي كان الإرهابيون ينتظرونها طويلا وهي لحظة استشهاد العقيد أحمد منسي، لينتهي المطاف بهشام إلى حبل المشنقة.

إعدام عشماوي

لحظة إعدام هشام عشماوي أثلجت صدور جميع المصريين اليوم، خاصة أن مخرج المسلسل تعمد عرض اللقطة الحية لإعدام هشام العشماوي، ليشفي غليل المصريين في مشهد انتظروه كثيرا بعد تاريخ أسود لهشام عشماوي ملىء بالأحداث الإرهابية، في مختلف ربوع مصر، وما زال يتذكرها جموع الشعب المصري، وذلك منذ خروج عشماوي من الجيش للانضمام للجماعات التكفيرية، والتي هدفها زعزعة استقرار مصر.

شاهد لحظة إعدام الإرهابي هشام عشماوي