القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

22 تمساحا محنطا .. متحف عالمي على أرض أسوان .. صور

22 تمساحا محنطا .. متحف عالمي على أرض أسوان .. صور

موسم سياحى مبشر بكل الخير، وخاصة في محافظة أسوان عروس المشاتى ، وعاصمة الشباب والإقتصاد والثقافة الإفريقية ، والتى تمتلك من المقومات ، والتنوع الفريد في المنتج السياحى داخل المناطق والمزارات السياحية والأثرية .

متحف التماسيح بمدينة كوم أمبو

وفى هذا الإطار ونحن نتنقل برحلتنا عبر منصة " صدى البلد " ترسو بنا السفينة اليوم داخل أحد أبرز المزارات السياحية المتمثلة في متحف التماسيح الشهير بمدينة كوم أمبو ، والذى يقع بجوار معبد كوم أمبو حيث يعد من أكبر

المتاحف العالمية التى تتفرد بحيوان واحد فقط تحتضه بداخله وهو التماسيح المحنطة منذ زمن الفراعنة ، ولهذا يحرص الزائرين من المصريين ، والأفواج السياحية من مختلف جنسيات دول العالم على زيارته بشكل مستمر ضمن برامجهم السياحية.

مزارات سياحية

وفى نظرة إستعراضية لقصة هذا الأثر الشهير قال جميل أحمد مرشد سياحى بأن متحف التماسيح بكوم أمبو شهد عملية تطوير ، وتم إفتتاحه في 31 من يناير 2012 ، ليخصص لعبادة الإله سوبك ورمز له بالتمساح، بالإضافة إلى عبادة الإله حورس الكبير.

وأضاف بأن المتحف يتضمن كيفية تحنيط التماسيح من خلال خمس مومياوات توضح مراحل وكيفية تحنيط التماسيح والتي كانت تتم بنفس الدقة التي يتم اتباعها عند تحنيط الملوك أو الأفراد عموم ، بالإضافة إلى عرض المحفة، وهي عبارة عن ترابيزة من الخشب يوضع عليها التماسيح المحنطة ويقدم لها القرابين وتوجد داخل المقبرة كمقصورة خشبية.

كما أن متحف التماسيح يعتبر هو ثالث متحف موقعي ، بجانب متحف أمنحتب بسقارة الذي يعرض العمارة المصرية وآثار سقارة ، ومتحف مرنبتاح بجوار معبده في منطقة القرنة في الأقصر الذي يعرض القطع الأثرية ذات الأهمية التي تخص معبد

الملك مرنبتاح ابن رمسيس الثاني ، وأن المتحف الوليد يعد أكبر المتاحف عالميا التي تخص حيوانا واحدا ، وبالذات في عظمة موقعه بجانب الآثار وارتباطه بالحضارة وسلوك وثقافة بشر حول حيوان كانت منطقة كوم أمبو بأسرها تخضع لعبادته.

أضخم فاترينة تجمع تماسيح في العالم

وأشار إلى أن مقتنيات المتحف تشتمل على فاترينة عرض التماسيح في هذا المتحف تعد أضخم فاترينة تجمع تماسيح في العالم كله، وطريقة عرضها تميل على الرمال كأنها متجهة لتقترب من شاطئ النيل علي ضوء القمر باستخدام لمبات صناعية توحي بهذا الجو الأسطوري، بالإضافة إلى مقبرة للتماسيح يعرض من خلالها كيف كان يتم دفنها في مدافن من الطمي الجاف.


متحف التماسيح

كما يضم المتحف 22 تمساح من خمسين تمساح تم العثور عليها بالمنطقة القريبة من المعبد وتم وضعها في فتارين العرض وتمثل مختلف الأعمار، حيث يعرض تماسيح كانت مازالت في مرحلة الجنين وتماسيح صغيرة وتماسيح كبيرة وكذلك مختلفة في الأطوال والتي تصل إلى حوالي 5.5 متر بجانب 8 تماسيح في توابيت ولفائف الدفن.

حيوان مبجل تقام له طقوس التحنيط كاملة

أما بالنسبة للإله سوبك أو التمساح الذي صوره المصري القديم على هيئة إنسان برأس تمساح فقد انتشرت عبادته في منطقة كوم أمبو وبنوا معبدا لعبادته بقرب شاطئ النهر وعند وفاة التمساح بطريقة طبيعية

أو قتله كان يعامل كأنه حيوان مبجل وتقام له طقوس التحنيط كاملة ويدفن فى جبانة خاصة وتدفن معه قرابين تخصه من أوانٍ فخارية مملوءة بالطعام، والدفن كان يتم في شرق النيل في منطقة من الطين الجاف في

مجرات خاصة لها قبو تغطى بسعف النخل ويلف بعد التحنيط بلفائف من الكتان، وتعظيما لشأنه كانت عيونه تطعم بعيون صناعية مطعمة حتى يصبح مرهوب الشكل قبل الدفن، وبعضها يوضع في مقاصين من الخشب الملون.

صدى البلد
17 نوفمبر 2022 |
×