القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

تأجيل محاكمة مبروك عطية لاتهامه بازدراء الأديان لـ 28 سبتمبر

تأجيل محاكمة مبروك عطية لاتهامه بازدراء الأديان لـ 28 سبتمبر

قررت محكمة جنح السلام المنعقدة بمجمع محاكم مصر الجديدة، اليوم الأربعاء، تأجيل محاكمة الداعية الإسلامي الدكتور مبروك عطية، في البلاغ المقدم ضده من المحامي نجيب جبرائيل، لاتهامه بازدراء الدين المسيحي والإسلامي، وذلك لسخريته من السيد المسيح لجلسة 28 سبتمبر.

وفى وقت سابق، أوضح المحامي نجيب جبرائيل في تصريحات خاصة لـ القاهرة 24، أنه بناء على الجنحة المباشرة التي قدمها ضد الدكتور مبروك عطية، لسخريته من السيد المسيح وازدراء الديانة المسيحية والإسلامية، قررت جهات التحقيق تحديد جلسة لمحاكمته.

الدكتور مبروك عطية

وقال نجيب في بلاغه، إن الدكتور مبروك عطية قام بازدراء الأديان، مشيرا إلى أنه وصف السيد المسيح بألفاظ تحمل سخرية عندما قال: لا السيد المسيح ولا السيد المريخ.

بلاغ ضد مبروك عطية

وتابع: قاصدًا أن يهين ويزدري الديانة المسيحية، لا بل أيضًا ازدراء الدين الإسلامي لأن الديانتين قد اجتمعا على تكريم السيد المسيح ووصفه بكل إجلال وتقدير وكرامة ومن هنا توفر القصد الجنائي، أولًا لا يقبل أحد أن يكون هناك دعابة أو هزار في الأديان أو حتى ذلة لسان فكم من الناس قدموا إلى المحاكمة بتهمة ازدراء الأديان وكان مجرد خطأ في تفسير أو رأى في تجديد الخطاب الديني.

القاهرة24
21 سبتمبر 2022 |
×