القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

نص أقوال شهود الإثبات في واقعة مقتل نيرة أشرف أمام جامعة المنصورة

نص أقوال شهود الإثبات في واقعة مقتل نيرة أشرف أمام جامعة المنصورة
استعمت نيابة جنوب المنصورة الكلية بمحافظة الدقهلية، تحت إشراف المستشار محمد لبيب، المحامي العام الأول لنيابة جنوب المنصورة، إلى أقوال 25 شاهدا في قضية مقتل الطالبة نيرة أشرف بالإضافة إلى تحريات المباحث.
وأرفقت بالقضية أقوال الشهود وأدلة الإثبات وذلك في القضية رقم 11409 لسنة 2022 جنايات قسم أول المنصورة، والمقيدة برقم 1191 لسنة 2022 كلي جنوب المنصورة.

وأكد الشهود أن المتهم باغتها بعدة طعنات ثم نحرها، وأنه كان يريد الارتباط بها ورفضت.

وقالت ر. م، طالبة بكلية آداب جامعة المنصورة، في أقوالها، إنها معتادة والمجني عليها و3 طالبات أخريات، باستقلال الحافلة الخاصة بشركة خاصة لنقل الطلاب لإقلالهن إلى وجهتهن جامعة المنصورة، وما أن اقتربن من الحرم الجامعي حتى باغت المتهم المجني عليها من الخلف وطعنها بسلاح أبيض سكينا عدة طعنات ونحرها قاصدا إزهاق روحها، وأردفت برغبته الارتباط عاطفيا بالمجني عليها إجابته واعتياده التعرض لها سعيا للتواصل معها وتهديده الدائم لها بالإيذاء مؤكدة تصميم المتهم على قتل المجني عليها.

واتفقت الشاهدتان الثانية والثالثة في نفس الأقوال، وأردفت الثالثة برغبة المتهم الارتباط بالمجني عليها منذ التحاقهما بالجامعة، وأكدت اعتياد تعرض المتهم وتهديده لها بالإيذاء لرفضها الارتباط به بعدما تقدم لخطبتها ومحاولته أكثر من مرة إرغامها علي ذلك مما ألجئها إلي تحرير عدة محاضر ضده.

وأردفت الشاهدة الرابعة، بسعي المتهم للتواصل معها قبل الواقعة بأيام عبر تطبيق التواصل الاجتماعي "واتس أب" للوقوف على توقيت استقلال المجني عليها الحافلة التي اعتادت ركوبها إلي الجامعة ورفضها إجابته.

وشهد "ع. و-طالب" الشاهد الخامس، أنه حال تواجده بمحيط الواقعة أبصر المجني عليها مسجاه أرضا تذرف دما، والمتهم طاعنا إياها بسلاح أبيض "سكين" عدة طعنات، فهم بالذود عنها فهدده المتهم بحال دون إفلاتها من قبضته، ونحرها قاصدا إزهاق روحها.

بينما قال "إ. ع." حارس أمن بجامعة المنصورة، بتمكنه من شل حركة المتهم وتقييده لحين ضبطه عقب إزهاق روح المجني عليها.

وأكد "م. ج."، فرد أمن بشركة خاصة، أنه حال مباشرته لعمله أبصر المجني عليها حال نزولها من الحافلة، وتتبع المتهم لها، فتناهي إلي سمعه صياح المارة، وباستبيانه للأمر أبصر المتهم محرزا سلاح أبيض سكين، عليه آثار دماء، وقد تمكن الأهالي من تقييده وسل حركته والمجني عليها مسجاه أرضا تنزف دما، وأعزي قصد المتهم إلي إزهاق روحها.

وتوصلت تحريات مباحث قسم شرطة اول المنصورة، في واقعة مقتل الطالبة نيرة أشرف، في محيط بوابة توشكي بجامعة المنصورة، بمحافظة الدقهلية، إلي صحة ارتكاب المتهم للواقعة، وذلك في التحريات النهائية للواقعة، وأرفقت ضمن أدلة الإثبات وذلك في القضية رقم 11409 لسنة 2022 جنايات قسم أول المنصورة، والمقيدة برقم 1191 لسنة 2022 كلي جنوب المنصورة، والتي أكد الشهود فيها علي أن المتهم باغت المجني عليها بعدة طعنات ثم نحرها، وأنه كان يريد الارتباط بها ورفضت.

ووفقا لتحريات المباحث بوجود خلافات بين المجني عليها والمتهم لرفضها الارتباط به، وتطورت تلك الخلافات لتعرضه الدائم لها، حتى عقد العزم علي إزهاق روحها، وأعد سلاح أبيض "سكين" وتخير ميقات اختبارات نهاية العام الدراسي ليقينه من تواجدها بالجامعة، وبيوم الواقعة تتبع المجني عليها واستقل الحافلة التي اعتادت المجني عليها ركوبها وقتلها لدي وصولها للجامعة، وأردف تمكن الأهالي من ضبط المتهم والسلاح إحرازه وبمواجهته أقر بارتكابه للواقعة.

وأكد والد نيرة، في أقواله، أنه نمى إلى علمه قيام المتهم بإزهاق روح ابنته المجني عليها، وذلك على إثر رؤيته للمقاطع المرئية المتداولة، وأضاف بأن المتهم سبق له التقدم لخطبة ابنته، إلا أنه رفض طلبه فقام بالتعرض لها وهددها بالإيذاء فحرر له عدة محاضر وأردف بعد جلية عرفية لدرء تعرضه لها وأعزي قصد المتهم إلي إزهاق روجها.

وشهد "أ. ط." بأنه نمي إلى علمهم من العاملين لديه في شركة نقل طلاب الجامعة، اعتياد المجني عليها استقلال الحافلة محل الواقعة لمرورها بخط سيرها وأن المتهم مكث منتظرا للمركبة استقلالها لعلمه بتواجدها بها وأردف بعلمه إزهاق المتهم روجها علي نحو ما شهد به سابقيه.
القاهرة24
| 23 يونيو 2022