القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

فتح مستشفى الوطني للعيون دون استكمال التحقيقات.. وشقيق مارينا صلاح: عاوزين حق بنتنا

فتح مستشفى الوطني للعيون دون استكمال التحقيقات.. وشقيق مارينا صلاح: عاوزين حق بنتنا

قال مايكل صلاح شقيق، مارينا صلاح ضحية الإهمال الطبي خلال إجرائها تصوير لقاع العين بالصبغة، دون عمل التحاليل اللازمة للحساسية والكلى، بمستشفى الوطني للعيون بألماظة، إن المستشفى المذكورة تم فتحها مجددًا، على الرغم من قرار إغلاقها.

وأضاف مايكل في تصريحات خاصة لـ القاهرة 24: كنا معدين قدام المستشفى لقيناها مفتوحة وقائمة بأعمالها، ومفيش أي إغلاق وشغالة طبيعي جدًا، على الرغم من قرار إغلاقها، بعد حادثة مارينا أختي.

وتابع: تواصلنا مع أحد الأقارب الساكن بمنطقة ألماظة، والتقط لنا فيديو وهي تستقبل المرضى بشكل طبيعي، رغمًا عن عدم استكمال التحقيقات الخاصة بوفاة شقيقتي مارينا صلاح، إثر خطأ طبي جسيم داخل المستشفى، مردفا: المستشفى غير مكتملة التراخيص من الأساس، وهو سبب كافي لغلقها، فضلًا عن تعرض شقيقتي لخطأ طبي بدخلها.


وواصل مايكل: احنا كلنا اتصدمنا، محدش فينا توقع أنها تتفتح بالسرعة دي، في حين إن الرأي العام كله في صف مارينا، موضحًا: احنا عارفين أنها هتفضل مقفولة، لحد ما التحقيقات تخلص، لكن فتحها تاني ده صدمة كبيرة لينا كأسرة مارينا صلاح.

وناشد مايكل الرئيس عبد الفتاح السيسي، والجهات المسؤولة، قائلًا: بطالب بسرعة التحقيق في إعادة فتح المستشفى، والتحقيقات لا تزال قائمة، معقبا: المستشفى لازم تتعاقب، والدكتورة المسببة للإهمال الطبي لازم تتحاكم، احنا مش هنسيب حق بتنا.

وفي 9 مايو الماضي، توفيت مارينا صلاح، صاحبة الـ 29 عامًا، جراء خطأ طبي جسيم، داخل مستشفى الوطني للعيون بمنطقة ألماظة، من خلال إجراء أحد الأطباء بالمستشفى تصوير قاع للعين لها بالصبغة، دون عمل التحاليل اللازمة للحساسية والكلي، مما أدى إلى تدهور حالتها، دون إسعاف المستشفى له، إلى أن توقفت أعضاء جسدها بالكامل.

Share On Facebook
Share On Twitter
القاهرة24
24 مايو 2022 |