القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

الشعر وملامح الوجه.. علامات غير متوقعة قد تكشف الإصابة بمرض قاتل

الشعر وملامح الوجه.. علامات غير متوقعة قد تكشف الإصابة بمرض قاتل
تحدث النوبة القلبية عندما لا يحصل جزء من عضلة القلب على كمية كافية من الدم، تنجم غالبية النوبات القلبية عن انسداد الشرايين الذي يتراكم على مدار العمر، مما يؤدي في النهاية إلى إعاقة تدفق الدم إلى القلب، كلما مر الوقت دون علاج لاستعادة تدفق الدم، زاد الضرر الذي يصيب عضلة القلب.
في حالات نادرة، يمكن أن تظهر العلامات التحذيرية قبل النوبة بأشهر، في بحث مبكر، اكتشف العلماء وجود صلة بين مجموعة من ملامح الوجه وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب، ومع ذلك، يمكن أن تحمل بعض العلامات الموجودة على الوجه أدلة على حالة قلبك، وفقا لموقع تايمز أوف إنديا.

- انحسار خط الشعر والبقع الصلعاء

يمكن أن يكون الصلع علامة على خطر الإصابة بأمراض القلب، خاصة عند الرجال الذين يعانون من عوامل خطر أخرى مثل ارتفاع ضغط الدم أو ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.

وقال باحثون إن الرجال الذين يعانون من ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم والصلع الشديد في قمة الرأس، أو تاج الرأس، زاد خطر الإصابة بأمراض القلب ثلاثة أضعاف تقريبًا مقارنة بالرجال الذين يعانون من ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم ولكنهم لم يعانوا من الصلع.

العلاقة البيولوجية بين تساقط الشعر وأمراض القلب يمكن أن تنطوي على مستويات مرتفعة من هرمونات الذكورة، تحتوي فروة الرأس على كثافة أعلى من مستقبلات هرمون الذكورة، وترتبط المستويات العالية من الهرمونات مثل التستوستيرون بزيادة خطر تصلب الشرايين وتجلط الدم.

- ترسبات الكوليسترول حول الجفون

الدهون الطبيعية، بما في ذلك الكوليسترول، يمكن أن تشكل نموًا مائلًا للصفرة محصورًا جيدًا أو مرتفعًا قليلاً حول الجفون، يُطلق عليه اسم Xanthelasma .

يرتبط وجود Xanthelasma بمستويات غير طبيعية من الدهون في الدم، وهو ما يُعرف باسم دسليبيدميا، يزيد عسر شحميات الدم من خطر تراكم الكوليسترول على جدران الشرايين، يمكن أن يؤدي هذا التراكم إلى تقييد تدفق الدم إلى القلب والدماغ ومناطق أخرى من الجسم، مما يزيد من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية وأمراض الشرايين الطرفية.

لوحظ أن الأشخاص الذين يعانون من ترسبات الكوليسترول على الوجه قد يعانون أيضًا من قوس القرنية، حيث تحول رواسب الكوليسترول لون العين إلى أبيض ضبابي أو رمادي أو أزرق تظهر حلقة معتمة على الحواف الخارجية للقرنية.

قد تلعب شقوق شحمة الأذن دورًا

وجدت دراسة أجريت على 340 مريضًا أن تجعد شحمة الأذن هو علامة مرتبطة بالشيخوخة ومرض الشريان التاجي (CAD).

يشير التجعد إلى وجود شكل أكثر خطورة من أمراض القلب لدى الأشخاص الذين ظهرت عليهم الأعراض، وكتب الباحثون أن تجعد شحمة الأذن قد يحدد مجموعة فرعية من المرضى المعرضين للشيخوخة المبكرة والتطور المبكر لمرض الشريان التاجي، والذي يمكن تحسين تشخيصه من خلال التدابير الوقائية المبكرة.

ودرس بحث آخر جثث 300 مريض ماتوا لأسباب مختلفة، في هذه الدراسة، ارتبطت التجاعيد القطرية بأسباب قلبية وعائية للوفاة، وكتب الباحثون: "وجدنا ارتباطًا قويًا بين تجاعيد شحمة الأذن والأزمة القلبية الوعائية للوفاة لدى الرجال والنساء بعد السيطرة على العمر والطول ومرض السكري".

لمتابعة كل ما يخص النصائح الطبية ومعرفة كيف تحافظ على صحتك الجسدية والنفسية.. اضغط هنا
مصراوى
| 24 مايو 2022