القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

ماجد كامل يروي سيرة عالم القبطيات يسي عبد المسيح

ماجد كامل يروي سيرة عالم القبطيات يسي عبد المسيح
يوافق اليوم، ذكرى رحيل يسي عبد المسيح عالم القبطيات والطقوس الكبير، وقال ماجد كامل الباحث في التراث الكنسي، وعضو اللجنة البابوية للتاريخ الكنسي، أن العالم الكبير يسي عبد المسيح يعد واحدا من أشهر علماء القبطيات المصريين الذين عاشوا في القرن العشرين، و كان له دور كبير في دراسة وتأصيل العديد والعديد من الطقوس والأعياد الكنسية كما كان له دور كبير في فهرسة وتصنيف مكتبة المتحف القبطي والعديد والعديد من مكتبات الكنائس والأديرة .
و أوضح أنه ولد في 29 يوليه 1898 ببلدة أشنين النصاري محافظة بني سويف، وحصل علي شهادة الابتدائية عام 1914، ثم نزح إلى القاهرة والتحق بالمدرسة الإكليريكية عام 1920 ليتخرج منها عام 1923

وتابع الباحث في التراث الكنسي، وبعد تخرجه بعام واحد ونظرا لتفوقه في اللغة القبطية واليونانية عين في المتحف القبطي بالقاهرة كأمين للمكتبة، وظل يعمل بها حتى أحيل إلى التقاعد عام 1957، ونظرا لعشقه الشديد للغة القبطية التحق بالجامعة المصرية القديمة لدراسة الآثار بها حتي حصل علي دبلوم الآثار وكان ذلك عام 1925 كما التحق بالمدرسة الإكليريكية سنة 1921، وقضى بها سنتين، وتعيين أمينا لمكتبة المتحف القبطي ومدرسا للغة اليونانية القديمة بالمدرسة الإكليريكية ولا يزال بها للآن.

وأضاف "كامل" ونظرا لخبرته الكبيرة في الفهرسة والتصنيف قام بفهرسة مخطوطات مكتبة المتحف القبطي، ثم قام بالاشتراك مع الأستاذ مرقس باشا سميكة (1864- 1944) مؤسس المتحف القبطي بعمل كتالوج للمخطوطات القبطية والعربية الموجودة بمكتبة المتحف ومكتبة البطريركية بالقاهرة، ولقد قام بتدريس اللغة اليونانية بالكلية الإكليريكية بالقاهرة خلال المدة من (1930- 1959)، وعندما طلب قسم الآثار بجامعة عين شمس من الدكتور باهور لبيب (1905- 1994 ) تدريس اللغة القبطية اللهجة الصعيدية بها، اعتذر عن هذه المهمة وأناب عنه الأستاذ يسي عبد المسيح للقيام بهذه المهمة فقام بها خير قيام.

وواصل في عام 1951 عندما طلبت جامعة كاليفورنيا من الدكتور عزيز سوريال عطية 1898- 1988 فهرسة وتصنيف المخطوطات العربية بمكتبة دير سانت كاترين، طلب من الأستاذ يسي عبد المسيح أن يساعده في القيام بهذه المهمة كذلك أيضا أنتدب للعمل بمكتبة البطريركية ثلاثة أيام من كل أسبوع .

وأشار إلى أن كذلك أيضا كان الأستاذ يسي عبد المسيح عضوا مؤسسا في جمعية الآثار القبطية منذ تأسيسها عام 1938 وظل مداوما علي كتابة مقالات باللغة الإنجليزية في مجلة الجمعية وفي إطار خدمته بجمعية الآثار القبطية شارك مع الدكتور عزيز سوريال عطية والدكتور أوزاولد بورمستر في ترجمة وتحقيق تاريخ البطاركة لساويرس بن المقفع الذي صدر في ثمانية مجلدات، كما اشترك مع جمعية أبناء الكنيسة في نشر العهد الجديد باللغة القبطية عام 1934 ؛ والخولاجي الكبير في عام 1936 وسفري التكوين والخروج بالقبطية والعربية في عام 1940 .

وعند تأسيس معهد الدراسات القبطية عام 1954، كان سيادته من ضمن الرعيل الأول المؤسس للمعهد وساهم في ضبط الأجبية بالقبطية والعربية مع لجنة من معهد الدراسات القبطية، و اننتدب لفهرسة وتصنيف مكتبات مخطوطات العديد والعديد من الكنائس والأديرة بالتعاون مع المستشرق الهولندي يعقوب مويزر (1896- 1956).
الدستور
| 12 مايو 2022