القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

حدث في مثل هذا اليوم.. استشهاد القديس بولس السريانى

حدث في مثل هذا اليوم.. استشهاد القديس بولس السريانى

تحتفل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، برئاسة قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، اليوم الأربعاء، بذكرى استشهاد القديس بولس السريانى.

وقال كتاب السنكسار الكنسي إن في مثل هذا اليوم استشهد القديس بولس السرياني ، الذي ولد بمدينة الإسكندرية من أبوين سرياني الجنس ، ثم شكنا في مدينة الاشمونين ، واقتنيا أموالا كثيرة عن طريق التجارة ، وسمع القديس بولس بتعذيب الولاة للمسيحيين .

فلما توفي أبواه.

وزع الأموال علي المساكين وصلي إلى الله إن يهديه إلى الطريق الذي يرضيه.


فأرسل له ملاكه سوريئيل وقال له : قد رسم لي الرب إن اكون معك وأقويك فلا تخف.

فقام وأتى إلى والي انصنا واعترف أمامه بالسيد المسيح ، فأمر بان يعري من ثيابه.

ويضرب بالسياط ، ثم توضع مشاعل في جنبيه.

فلم يخف .

ثم حاول إغراءه بالمال فقال له : قد ترك لي أبواي كثيرا من الذهب والفضة فلم التفت إليها حبا في الرب يسوع المسيح ، فكيف انظر إلى مالك الآن ؟ فغضب الوالي وعذبه بكل أنواع العذاب.

فجاء إليه الملاك سوريئيل وشفاه وعزاه وقواه.

وبعد ذلك أمر الوالي إن يطلقوا عليه حيات سامة فلم تؤذه.

ولما مضي الوالي إلى الإسكندرية ، آخذه معه إلى هناك وأودعه في السجن ، حيث التقي بصديقيه القديسين الأنبا إيسى وتكله أخته ، فصافحهما وابتهجت أرواحها .

وأوحى إليه الرب انه سيستشهد في هذه المدينة.

ولما عزم الوالي علي العودة أمر فقطعوا راس القديس بولس علي شاطئ البحر.

فأتى قوم من المؤمنين واخذوا جسده وكفنوه وحفظوه عندهم .

هذا وتحتفل الكنيسة القبطية الارثوذكسية غدا، برئاسة قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، بفصح صوم اهل نينوى والمعروف شعبيا باسم صوم يونان النبي، والذي بدأ يوم الاثنين المنصرم مستغرقًا 3 ايام متصلة.

Share On Facebook
Share On Twitter
الدستور
16 فبراير 2022 |