القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

أغرب طريقة لمعاقبة السائقين «السكرانين» في تايوان.. «بيدخلوا المشرحة»

أغرب طريقة لمعاقبة السائقين «السكرانين» في تايوان.. «بيدخلوا المشرحة»
​ توصلت السلطات بمدينة كاوشيونج في تايوان، إلى طريقة بارعة لجعل السائقين السكرانين يفكرون في سلوكهم، إذ جعلت تنظيف صالات الجنازات التي تتكون من مشرحة وثلاجات الجثث، عقابًا لكل سائق مخمور يقع في أيدي الشرطة، من أجل شعورهم بأنهم على وشك الموت.

طريقة مبتكرة لتقليل الحوادث

في الشهر الماضي، شهدت المدينة حادث سيارة تسبب فيه سائق مخمور، أسفر عن مقتل فرد من أسرة وإصابة 3 آخرين، لذا فكر المسئولون في طريقة لتقليل هذه الحوادث، ومؤخرًا أعلن رئيس البلدية تشين كيماي، أن المدانين بالقيادة تحت تأثير الكحول يجب أن يؤدوا خدمة العمل الاجتماعي في صالات الجنازات المحلية كعقوبة.

أول دفعة من المعاقبين ينفذون القرار

قبل يومين، ذهبت الدفعة الأولى المكونة من 11 سائقًا مخمورًا إلى مكتب إدارة الجنازات لتنفيذ عقابهم، وقضوا ساعات في تنظيف المشرحة ووحدة التبريد ومحرقة الجثث، بحسب موقع أوديتي سنترال.
أحد الأشخاص المتهمين بالقيادة تحت تأثير الكحول، يقول: مسحت باب ثلاجة الجثث، وأدركت أنه قد تكون هناك جثث بشرية بالداخل، لم أكن على وشك الموت أبدًا، وشعرت بالانزعاج، وأحتاج حقًا إلى توخي الحذر عند القيادة في المستقبل، يجب ألا أشرب الخمر والقيادة على الطريق.

الهدف من تنفيذ العقوبة

وزير الشؤون المدنية، أكد خلال تصريحاته الإعلامية أن حكومته تطبق بصرامة إجراءات عدم التسامح مطلقا مع القيادة تحت تأثير الكحول، وتأمل السلطات أنه من خلال تنفيذ خدمات عقوبات تنظيف صالات الجنازات، سيصبح السائقين يقظين بشأن أنفسهم، ويحترمون حياة الآخرين، ويضعون حدًا للقيادة تحت تأثير الكحول، ويحسنون السلامة على الطرق، ويحترمون حقوق ومصالح المارة.
بعد 4 ساعات من تنظيف صالات الجنائز، أعربت الدفعة الأولى من السواقين المعاقبين، المكونين من 11 شخصا، عن ندمهم العميق على أفعالهم، وأقسموا على عدم شرب الكحول مرة أخرى، إذ يؤكد أحدهم: أنا لا أجرؤ على فعل ذلك مرة أخرى بعد الآن.
ألوان - الوطن
| 23 يناير 2022
..