القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

وثيقة من القرن الـ12: الشخص الصالح يُجبر على تولي مسؤولية البطريركية

وثيقة من القرن الـ12: الشخص الصالح يُجبر على تولي مسؤولية البطريركية
| الدستور
18 سبتمبر 2021
نشرت صفحة "عضمة زرقا تاريخ الأقباط"، المتخصصة في التاريخ الكنسي، ذهبية خرجت من أساقفة وكهنة في القرن الثاني عشر وحددوا فيها الشروط التى اختارتها الكنيسة القبطية لاختيار البطريرك على مر العصور.
وقامت الصفحة المُدشنة عبر موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك بنقلها بنفس الألفاظ كما ذكرها ساويروس بن المقفع في كتابه تاريخ البطاركة:

البطريرك لا يطلب ترشيحه بل يطلبه الأقباط

قالت الوثيقة: ليس لهم بطرك إلا من طلبوه ورغبوا فيه ولا يكون هو طالب ولا راغب وهذه سنة القوم من أول ما عبدوا الله بدين النصرانية.. وإلى هذا الوقت.. وقد سبق داود النبي بالنبوة على ما يكون لكونهم ما يقيموا إلا من رغبوا فيه لا من رغب فيهم فقال فى المزمور 149 يوثقوا ملوكهم بالقيود وأشرافهم بسلاسل من حديد

صفات البطريرك ويُجبر على تولي المسؤولية

وتضيف: "فهم إذا صح عندهم إن الرجل الذي يريدوا يقدموه عليهم كامل أوصاف شريعتهم من القدس والدين والعلم والصلاح والعفاف والرحمة وبقية ما يحتاجوه أخذوه كرهًا من غير اختياره وقيدوه بالقيد الحديد لئلا يهرب منهم إلى البرية الجوانية فلا يقدروا عليه لأن قليل هم أهل هذه الصفة وإن كان الكل أبائنا وأخوتنا فأهل هذه الصفة لا يوجد منهم إلا من الألف واحد يكون قد توحد وقد تفرد وترك العالم وجعل حياته مع وحوش الجبال وسباع البرية فنقل الله طبع السباع الكاسرة إلى مسالمته، لمثل هذا الشخص يطلب النصارى أن يكون مقدمًا عليهم، فإن لم يجدوه قدموا غيره من أهل الاتضاع والعلم والدين ومن يشهد له بالعفاف والطهر، ولا يجوز لهم ان يقدموا عليهم من رغب فيهم ولا من طلب بالسلطان.
وثيقة من القرن الـ12: الشخص الصالح يُجبر على تولي مسؤولية البطريركية
الدستور
| 18 سبتمبر 2021
×