القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

موت وخراب بيوت.. موظفة تسرق بطاقة ائتمان مسنة توفيت بكورونا

سجل مستشفى هارتلاندز البريطاني وفاة امرأة مسنة عند الساعة 1:56 ظهر يوم 24 يناير الماضي، لكن بعد 17 يوما من الوفاة، أجرت بطاقة الائتمان المملوكة لها 6 عمليات شراء دفعة واحدة، قيمة كل واحد منها جنيه إسترليني واحد.
وبحسب ما نشرته صحيفة "سكاي نيوز" البريطانية، ألقت الشرطة البريطانية القبض على، عائشة بشارات، موظفة في مجال الرعاية الصحية، بعد ثبوت استغلالها لبطاقة ائتمان مريضة بفيروس كورونا توفيت متأثرة بإصابتها منذ شهور.
وأضافت الشرطة، إن الفتاة التي تبلغ من العمر 23 عاما استخدمت البطاقة الائتمانية لأمرة متوفيه تبلغ من العمر 83، في مستشفى هارتلاندز بمدينة برمنجهام البريطانية.

وذكرت الصحيفة أن الموظفة كانت تستخدم البطاقة المصرفية في شراء رقائق البطاطا والمشروبات الغازية والحلوى، من آلة بيع بالمستشفى.

وقال ضابط في الشرطة البريطانية: "كان هذا خيانة كبيرة للثقة وأمرا محزنا لعائلة الضحية".

وأضاف: "كان على أفراد العائلة أولا أن يواجهوا مأساة فقدان أحد أفراد العائلة بسبب الوباء، ثم اكتشفوا أن البطاقة المصرفية مفقودة، فقد أخذها شخص كان ينبغي أن يعتني بها".

وفي البداية، أخبرت الموظفة الشرطة أنها عثرت على البطاقة على الأرض، ثم اختلط عليها الأمر فاستعملت هذه البطاقة عوضا عن بطاقتها هي.

لكنها اعترفت في النهاية بالسرقة والاحتيال والكذب، وقضت محكمة بريطانية بسجنها لعدة أشهر مع تأجيل التنفيذ لمدة عام ونصف.
موت وخراب بيوت.. موظفة تسرق بطاقة ائتمان مسنة توفيت بكورونا
صدى البلد
| 10 يونيو 2021
×