القائمة الأقباط اليوم أبحث
أهم الأخبار

في ذكراها.. تعرف على مغارة القديسة مريم المصرية في برية الأردن

في ذكراها.. تعرف على مغارة القديسة مريم المصرية في برية الأردن
| الدستور
18 ابريل 2021
أدلى نيافة الحبر الجليل الأنبا نيقولا أنطونيو، مطران الغربية وطنطا للروم الأرثوذكس، والمتحدث الرسمي للكنيسة في مصر، بتصريح صحفي، حول "مغارة القديسة مريم المصرية".
وقال الأنبا نيقولا أنطونيو، الوكيل البطريركي للشؤون العربية، في بيان رسمي، عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: إن ذلك بمناسبة احتفالات الكنيسة اليوم بالأحد الخامس من الصوم الكبير 18 أبريل 2021 والذي تعيّد فيه الكنيسة للقديسة مريم المصرية.
وأضاف:"مغارة القديسة مريم المصرية هي المغارة التي عاشت فيها القديسة مريم المصرية 47 سنة في برية الأردن حياة صعبة للغاية وغير عادية دون أن ترى إنسانًا غير القديس الأب ذوسيما الذي أحضر لها المناولة المقدسة بجوار نهر الأردن قبل رقادها بعام، والذي وجد جسدها في المكان الذي التقى به فيها لمناولتها وكان يحرس الجسد أسدان.

وتابع:"وقد حافظ عليها ربها يسوع المسيح، في هذه المنطقة الموحشة، الذي من أجله خرجت إلى البرية لتصلي له من أجل أن يغفر لها خطاياها مع تضرعاتها إلى العذراء مريم والدة الإله لتتشفع لها عند ابنها.

وعلى صعيد اخر، بدأت كنيسة الروم الأرثوذكس، برئاسة قداسة البابا ثيؤدوروس الثاني، بابا الإسكندرية وسائر أفريقيا؛ أكبر أصوامها على الإطلاق، والمعروف باسم "الصوم الكبير"، والذي يستغرق 40 يومًا مُتصلة، يمتنع خلالها الصائمون عن المأكل والمشرب، من الساعة الثانية عشر من منتصف الليل، وحتى الثالثة عصرًا كحد أدني.

ويُشار إلى أنه، من المُقرر أن تبدأ كنيسة الروم الأرثوذكس عقب انتهاء صومها الأربعيني، أقدس أسابيعها وأيامها على مدار العام أيضًا، والذي يحمل مُسمى "أسبوع الألام"، باحتفالات احد الشعانين، مرورًا باثنين والثلاثاء وأربعاء البصخة المُقدسة، ثم خميس العهد ثم الجمعة العظيمة، ثم سبت النور، ثم أحد الاحتفال بعيد القيامة المجيد.
في ذكراها.. تعرف على مغارة القديسة مريم المصرية في برية الأردن
الدستور
| 18 ابريل 2021
×